أكّد ذلك الجريبي.. الفخفاخ اختار وزراء دون أن يعرف رؤاهم

أكد وزير العدل والدفاع سابقا غازي الجريبي أن المكلف بتشكيل الحكومة إلياس الفخفاخ لم يقترح عليه أي منصب وزاري، مبيّنا أنه جمعه بإلياس الفخفاخ لقاءان تم خلالهما استعراض الوضع العام والمناخ السياسي في البلاد لكن لم يتم التطرق للحقائب الوزارية.وقال الجريبي  إنه “غير معني بالانتماء لتشكيلة الحكومة الجديدة التي سيعلن عنها إلياس الفخفاخ، وذلك على خلفية ما راج من أخبار تفيد بترشيحه لتولي حقيبة وزارة العدل”.
وأضاف غازي الجريبي أنه من العاجل الإعلان عن الحكومة الجديدة خاصة وأن فترة ومرحلة حكومة تصريف الأعمال طالت، متابعا أن المؤسسات المالية والمانحين الدوليين لا يمكنهم التعامل مع حكومة تصريف أعمال.
وأكد أن المصلحة الوطنية تتطلب تركيز حكومة قارة وثابتة في أقرب الآجال خاصة أن انتظارات الشعب التونسي كثيرة كما أنه من المهم أن يتطابق برنامج الحكومة القادمة مع تطلعات الشعب مؤكّدا أنّه في خدمة تونس بصفة دائمة ويقدّر التوقيت والفرصة لكي يكون وجوده فاعلا ويقدم الإضافة.
وكانت تسريبات قد أكّدت أن غازي الجريبي سيكون في التشكيلة المنتظرة لرئيس الحكومة الياس الفخفاخ في منصب وزير العدل فيما تحدّثت أطراف سياسية على أن الفخفاخ لم يلتق الشخصيات المقترحة لتولّي وزارات واختيارها لم يكن على أساس رؤية وبرنامج.
القيادي في نداء تونس خالد شوكات قال البارحة لدى حضوره في إحدى برامج القنوات الخاصّة إنّه أكّد للفخفاخ ضرورة أن يلتقي بالوزراء الذي سيعيّنهم من أجل معرفة رؤيتهم بخصوص الحقائب التي سيتولونها.
واستغرب شوكات من تعيين الفخفاخ لشخصيات دون أن يلتقي بها مشددا على ضرورة أن تكون هنالك مقاربة بين رئيس الحكومة والوزراء الذين سيعملون معه.
يذكر أن الأحزاب لم تمض إلى اليوم على الوثيقة التعاقدية بين الأطراف المشاركة في الحكومة والمكلّف بتشكيل الحكومة الياس الفخفاخ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *