إصابة 45 شرطيا خلال فض مظاهرة في برلين

أعلنت شرطة العاصمة الألمانية برلين, اليوم الأحد، في حصيلة جديدة، إصابة نحو 45 من أفرادها خلال فض مظاهرة احتجاجية على القيود المفروضة بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

وذكرت قناة (دويتشه فيله) أنه تم نقل ثلاثة من المصابين إلى المستشفى بعد إصابتهم خلال فضهم للتظاهرات التي وقعت أمس السبت، وشارك فيها نحو 20 ألف متظاهر.

و كانت حصيلة سابقة للشرطة، قد تحدثت عن إصابة 18 من عناصرها خلال فض مظاهرات في العاصمة برلين، احتجاجا على القيود المفروضة للحذر من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وقالت الشرطة الألمانية إن ثلاثة من المصابين الـ18 نقلوا إلى المستشفى لتلقي العلاج.  

و أشار ذات المصدر، إلى أنه تم اعتقال أكثر من 130 متظاهرا بسبب تهم تضمنت رفع شعارات مخالفة للدستور, وتعكير السلم العام.

وكانت الشرطة الألمانية قد أعلنت أنها قامت بنشر 1100 ضابط لمراقبة التظاهرات التي جابت شوارع برلين وفضها.

من ناحية أخرى، تعرضت التظاهرات لانتقادات واسعة بسبب عدم ارتداء المتظاهرين الكمامات الوقائية، وعدم مراعاتهم لإجراءات التباعد الاجتماعي. 

وقال عمدة برلين ميشائيل مولر، إن المتظاهرين “لم يراعوا حقيقة وباء كورونا، وبالتالي عرضوا حياة الآخرين للخطر، بالرغم من ارتفاع أعداد الإصابات في ألمانيا حاليا”.

و لفتت مولر إلى أنه لم يكتشف بعد علاج أو لقاح مؤثر للقضاء على فيروس كورونا، ومن ثم فإن الجائحة لم تنته بعد”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *