اسعار النفط العالمية تعود الى الارتفاع مدفوعة بتوقع عودة الطلب على المحروقات

عادت اسعار النفط في الاسواق العالمية، مع نهاية امس الاثنين، إلى الارتفاع مدفوعة بتوقع عودة الطلب على المحروقات، في الوقت الذي بدأت فيه أسواق النفط بانخفاض بسيط تحت تأثير عودة دول « الأوبيك » (منظمة الدول المصدرة للنفط) وشركاؤها إلى التحرر التدريجي من سقف الإنتاج.
وشهدت بداية الأسبوع أيضا انطلاق العقود المرجعية لتسليم شهر أكتوبر، اذ حقق نفط بحر الشمال زيادة بنسبة 1.44 بالمائة ليصل إلى 44.15 دولارا، كما حقق نفط غرب تكساس زيادة بنسبة 1.8 بالمائة ليصل إلى 41.01 دولارا، وفق بيانات نشرتها، الثلاثاء، وزارة الطاقة والمناجم والانتقال الطاقي.
وحقق نفط بحر الشمال في شهر جويلية زيادة بنسبة 5 بالمائة وغرب تكساس زيادة بنسبة 2.5 بالمائة. علما أن تحسن مؤشرات القطاعات الصناعية قد طمأنت قليلا سوق المحروقات وهو ما يفسر هذا الارتفاع.
يذكر أن الدول المصدرة للنفط وشركاؤها (أوبيك +) قد اتفقت على تخفيض سقف إنتاجها بـ 9.7 مليون برميل يوميا في شهري ماي وجوان، على أن يتم التخفيف من هذا السقف في شهر جويلية بحجم 7.7 مليون برميل يوميا في مرحلة أولى ثم إلى 5.8 مليون برميل من جانفي 2021 إلى أفريل 2022.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *