تطوّر في تبليغ المواطنين عن المحتكرين والمتلاعبين بالأسعار

أعلنت الإدارة العامة للمنافسة والأبحاث الاقتصادية تحرير 125 مخالفة اقتصادية جديدة خلال اليومين الأخيرين دونتها فرق المراقبة الاقتصادية عقب تلقي شكاوي وبلاغات من قبل المواطنين حول ممارسات احتكارية وتلاعب بالأسعار.

وأضافت في آخر بيان لها عن حصيلة المراقبة الاقتصادية أنها حجزت يومي 23 و 22 مارس الجاري أكثر من 34 طنا من المواد الغذائية ونحو 3 ألاف لتر من الحليب و1650 قطعة من مواد التنظيف والتعقيم.

وأوضحت الإدارة العامة أنها سجلت تطورا نوعيا في مشاركة المواطنين بالإعلام والتبليغ عن التجاوزات التجارية بشكل حيني في مختلف الجهات ما يعزز جهود الرقابة التجارية ويضيق الخناق على المحتكرين والمتلاعبين, مؤكدة أن تفعيل منظومة تلقي ومعالجة الشكايات في الفترة الأخيرة قاد إلى تحسين فاعلية التحركات الرقابية و انتشار فرق المراقبة على الميدان.

وارتفع مجموع المخالفات الاقتصادية التي رصدتها فرق المراقبة الاقتصادية منذ بداية مارس إلى الآن في إطار مجابهة الاحتكار والتلاعب بالأسعار جراء تنامي المخاوف من انتشار فيروس “كورونا” إلى 1487 مخالفة اقتصادية عقب تنفيذ نحو 13 ألف زيارة تفتيش و تفقد ميداني في ما ارتفع عدد تجار الجملة  الذين وقع شطبهم من قائمة التزود بالمواد المدعمة الى 38 تاجرا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *