رئيس الجمهورية : أنظمة التعليم في تونس لا تختبر ذكاءنا بل تختبر ذاكرتنا

 

اعتبر رئيس الجمهورية قيس سعيد أن من أكبر الجرائم التي ارتكبت في حق البلاد هي البرامج التي تم اعتمادها والتي أدت إلى الضياع ومظاهر التطرف.
وأضاف قيس سعيد في خطاب ألقاه اليوم السبت 05 سبتمبر 2020 بمناسبة يوم العلم، أن أنظمة التعليم في تونس وفي الدول العربية لا تختبر ذكاءنا بل تختبر ذاكرتنا.
وتابع رئيس الدولة أننا اليوم في حاجة إلى معرفة تاريخنا معرفة موضوعية بعيدا عن التوظيف ولغتنا العربية لكننا في حاجة إلى بناء مجتمع يقوم على التفكير.
وشدد سعيد على أن تونس في حاجة إلى تعليم وطني حقيقي يأخذ بدروس الماضي ويستشرف أفاقا جديدة مشيرا إلى أن ذلك ليس من قبيل الحنين إلى الماضي بل يجب الاستلهام من التجربة التي عرفتها تونس إبان الاستقلال مع إدخال بعض التعديلات التي تقتضيها تطورات العصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *