رئيس الجمهورية يقرر دعم منتج طلبة مدرسة المهندسين بسوسة

قرر رئيس الدولة قيس سعيد دعم منتج طلبة المدرسة الوطنية للمهندسين بسوسة المتمثل في أقنعة طبية واقية، وذلك عبر توفير المستلزمات المادية واللوجيستية اللازمة لدعم هذا المنتوج.

وافاد بلاغ الصادر اليوم الاربعاء عن رئاسة الجمهورية ان الديوان الرئاسي قد تولى عملية التنسيق مع الأطباء والولاة والمديرين الجهويين للصحة لتحديد الحاجيات وتوزيعها.
وقد وصلت الأقنعة الواقية منذ امس الثلاثاء الى عدد من المستشفيات منها فرحات حشاد وسهلول بسوسة وشارل نيكول وعبد الرحمان مامي بالعاصمة، كما تم توزيعها على مستشفيات صفاقس وجربة وسيدي بوزيد.
كما تم التنسيق مع ولاة عدة جهات أخرى ليتم تزويد المستشفيات بالأقنعة الواقية في الأيام القليلة القادمة، وفق ما أفاد به البلاغ، مشيرا الى ان الديوان الرئاسي طلب من الولاة تمكين كل الأطراف التي تعمل في الصفوف الأمامية من هذه الواقيات لحمايتهم وفي مقدمتهم الأمن والحماية المدنية.
ويأتي هذا التكفل في اطار دعم المساعي الوطنية العاجلة لمجابهة فيروس كورونا المستجد والحرص على توفير الواقيات الصحية للاطارات الطبية وشبه الطبية بالمستشفيات التونسية التي تم صنعها ببادرة من طلبة سوسة.
يذكر ان مدير المدرسة الوطنية للمهندسين بسوسة عارف المدب كان قد أعلن في تصريحات اعلامية الشروع في توزيع دفعات من الأقنعة الواقية بخاصية الثلاثية الأبعاد على مستشفيات ولايات المنستير والمهدية وسوسة، مبينا أن هذه الأقنعة الواقية من تصميم طلبة المدرسة الوطنية للمهندسين بسوسة تحت إشراف عدد من الأساتذة الجامعيين، وتم تصنيعها من قبل شركات بالقطب التكنولوجي بسوسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *