شاب مصري يهرب من كورونا ليموت اختناقا أثناء استحمامه

فقدت أسرة مصرية أحد أفرادها اختناقا، بعد هروبها من منزلها في مدينة الجيزة قرب القاهرة، خوفا من فيروس كورونا.
وقال موقع “صدى البلد” المصري، إن الأسرة لجأت للابتعاد عن التجمعات السكانية، وغادرت منزلها في الجيزة إلى مطروح، هربا من فيروس كورونا.
وأشار الموقع إلى أن أحد أفراد العائلة ويدعى محمود (26 عاما)، دخل للاستحمام بعد وصولهم إلى مطروح، لكنه مكث ساعة، ولم يخرج، ما دفع الأهل لكسر الباب عليه، والعثور عليه ملقى على الأرض.
وعلى الرغم من محاولة إسعافه، ونقله إلى مستشفى مطروح العام، إلا أنه كان فارق الحياه. وشرعت النيابة في التحقيق بالحادثة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *