عاشر حالة وفاة بكورونا في الجزائر

سجلت اليوم بالوادي حالة وفاة ثانية بفيروس كورونا والعاشرة وطنيا، لامرأة مسنة كانت في الحجر الصحي كانت تعاني من التهابات رئوية مزمنة. وأكد مدير الصحة والسكان لولاية الوادي في تصريح لـ”الخبر” تسجيل مصالحه لحالة وفاة ثانية فجر اليوم بفيروس كورونا. ويتعلق الأمر حسبه، بحمي باهية البالغة من العمر69 سنة كانت في الحجر الصحي، وهي شقيقة الشيخ محمد الهادي حمي المتوفى بالفيروس ذاته والذي تم دفنه الثلاثاء بمقبرة المقرن شرق الوادي.

وأضاف مسؤول قطاع الصحة بأنه توجد حاليا 6 حالات مشتبه فيها تتواجد في الحجر الصحي وهي من بلديات المقرن، الوادي، الدبيلة، قمار، وحالة من باتنة لسائق شاحنة نقل بطاطا. كما أكد وجود 130 شخصا جزائريا آخر تمت إحالتهم إلى الحجز الصحي بعد دخولهم عبر البر من التراب التونسي وهم موزعون على فنادق سوف، العلمي وتيجاني على أن يقضوا هناك فترة المراقبة المقدرة بـ 14 يوما.

من جانبه دعا بن الشيخ الضحية عامر حمي في اتصال مع “الخبر” المواطنين الجزائريين لا سيما سكان الوادي بضرورة التزام البيوت وإتباع إرشادات الوقاية الصحية وتوقيف التجمعات مهما كان نوعها بما فيها الأعراس مشيرا بأن 27 فردا من عائلته وعائلة والده المتوفى وعائلة عمه يخضعون للحجر الصحي في بيوتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *