للحد من كورونا.. العراق يحظر التنقل بين محافظاته لـ10 أيام

قررت السلطات العراقية، الجمعة، حظر التنقل بين محافظات البلاد لمدة 10 أيام، ومنع دخول الوافدين من ألمانيا وقطر، في سياق مساعي الحد من تفشي فيروس كورونا.

وقالت خلية الأزمة الخاصة بمكافحة الفيروس، في بيان تلقت الأناضول نسخة منه، إنها قررت “منع التنقل بين المحافظات ابتداء من 15 مارس/آذار الجاري، ولغاية 25 من الشهر ذاته، باستثناء الحالات الطارئة والتبادل التجاري وتنقل الموظفين”.

كما قررت الخلية “منع الزيارات الدينية ذات التجمعات الكبيرة في شهر رجب، وحسب الموقف الوبائي”.

وشملت القرارات أيضا “إيقاف دخول الوافدين (غير العراقيين) من قطر وألمانيا، باستثناء الوفود الرسمية والهيئات الدبلوماسية”.

وسبق للعراق أن حظر دخول الوافدين الأجانب من 11 دولة، ومنع مواطنيه من السفر إليها، وهي: الصين وإيران واليابان وكوريا الجنوبية وتايلاند وسنغافورة وإيطاليا والكويت والبحرين وفرنسا وإسبانيا.

ودعت الخلية في بيانها، “كافة الوزارات والمؤسسات الحكومية، منع إيفاد موظفيها بالوقت الحاضر، وخاصة للدول التي شهدت إصابات بكورونا”.

وأجازت الخلية “إعادة فتح المطاعم لخدمة التوصيل المنزلي فقط”.

وسجل العراق حتى صباح الجمعة 84 إصابة مؤكدة بكورونا، من ضمنها 8 وفيات، و24 حالة تعافٍ.

واتخذت السلطات إجراءات واسعة لاحتواء تفشي الفيروس، منها تعليق دوام المدارس والجامعات حتى 21 مارس، فضلا عن إغلاق الأماكن العامة كالمتنزهات والمقاهي ودور السينما.

وحتى صباح الجمعة، أصاب “كورونا” أكثر من 135 ألفا في 125 دولة وإقليما، توفي منهم نحو 5 آلاف، أغلبهم في الصين وكوريا الجنوبية وإيطاليا وإيران.

وأدى انتشار الفيروس إلى تعليق العمرة، ورحلات جوية، وتأجيل أو إلغاء فعاليات رياضية وسياسية واقتصادية حول العالم، وسط جهود متسارعة لاحتواء المرض

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *