وزارة الصحة تستعد لإطلاق حملة تحسيسية للتلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية في ظل انتشار فيروس كورونا

 

أفاد المدير العام للصحة الطاهر قرقاح أمس الأربعاء إن وزارة الصحة ستطلق حملة تحسيسية نهاية شهر سبتمبر الجاري لتحسيس المواطنين بأهمية إجراء تلاقيح ضد الأنفلوزنزا الموسمية لتعزيز مناعتهم في وقت تتزايد فيه حالات الإصابة بفيروس كورونا ببعض المناطق.
وكشف قرقاح، خلال مؤتمر صحفي حول مستجدات الوضع الوبائي في تونس، عن وجود استراتيجية لدى وزارة الصحة للقيام بحملة تحسيسية من أجل توعية المواطنين بالقيام بتلاقيح ضد النزلات الموسمية التي تنتشر خلال فصلي الخريف والشتاء، مشيرا إلى أنه سيتم توفير هذه التلاقيح في الصيدليات الخاصة بأسعار معقولة قصد تعزيز مناعة الأشخاص الأكثر عرضة لتأثيرات الأنلفونزا.
كما أكد تخصيص مخزون استراتيجي للأدوية الحياتية بمخازن الصيدلية المركزية من أجل توفير الأدوية التي يحتاجها الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة لاسيما خلال فترة انتشار فيروس كورونا، مقرا في نفس الوقت بوجود اضطراب على مستوى توزيع أدوية على مستوى بعض الجهات.
من جانبه، شدد المدير العام لمعهد باستور بتونس والناطق الرسمي للجنة العلمية لمتابعة انتشار فيروس كورونا الهاشمي الوزير خلال هذه الندوة على أهمية إجراء التلقيح ضد النزلة الموسمية خاصة من أجل حماية كبار السن والأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة بهدف تسهيل عملية متابعتهم من قبل الأطباء.
وكانت المديرة العامة للمرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة نصاف بن علية قد دعت بدورها خلال المؤتمر الصحفي إلى ضرورة القيام بالتلاقيح ضد الأنفلزانزا الموسمية، مشيرة إلى أن مواجهة فيروس كورونا خلال موسم النزلة الموسمية ستكون أصعب من الفترات السابقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *