وزير الداخلية الفرنسي يعلن عزل الدولة بالكامل

(

أعلن وزير الداخلية الفرنسي، كريستوف كستانير، عزل الدولة بالكامل لمدة 15 يومًا، لمواجهة أزمة كورونا المستجد “كوفيد 19″، مطالبًا الشعب الفرنسي بالبقاء في المنزل.

وقال الوزير الفرنسي، في كلمة له اليوم الإثنين “ابتداءً من منتصف يوم غد سوف نعزل البلاد أسوة بما فعله جيراننا في إيطاليا وإسبانيا وذلك لمدة 15 يوما على الأقل”.

وتابع “سيتم نشر 100 ألف شرطي وعنصر أمن في كافة أنحاء البلاد للحرص على احترام حالة العزل، وفرض غرامة قدرها 38 أورو على كل من يخالف حالة العزل، وقد تصل الغرامة لـ 135 أورو”.

وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الإثنين إنه بداية من منتصف يوم غد الثلاثاء، سيتم الحد بشكل كبير من تحركات المواطنين وذلك لمدة 15 يوما على الأقل.

وأضاف ماكرون: “نحن في حالة حرب وأنا أدعو كل المسؤولين والشعب إلى الاتحاد في مواجهة فيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة)”

وأعلن المدير العام لهيئة الصحة الفرنسية، جيروم سالمون، اليوم الإثنين، أن الوضع مع تفشي فيروس “كورونا” مقلق للغاية ويتدهور بسرعة.

وصرح سالمون لصحيفة “فرانس إنتر”: أن “عدد الحالات (الإصابة بفيروس كورونا) يتضاعف كل ثلاثة أيام”.وأضاف المسؤول: أن “عدد المرضى في حالة خطيرة والذين يحتاجون إلى عناية مركزة يصل إلى المئات”.

ثم أشار سالمون: “لم يفهم الكثير من الناس أهمية البقاء في المنزل، وهذا المستوى المنخفض من الالتزام (بالإرشادات) يجعل من المستحيل إبطاء تطور الوباء”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *