أنقرة تدعو واشنطن إلى عدم الإضرار بالعلاقات

رفضت تركيا، اليوم (الأربعاء)، تهديداً جديداً من واشنطن حول حيازة أنقرة لمنظومة الصواريخ الروسية «إس 400» داعية الولايات المتحدة إلى عدم اتخاذ تدابير من شأنها «الإضرار بالعلاقات» بين البلدين.

وجاء في بيان لوزارة الخارجية التركية: «ندعو الطرف الأميركي إلى عدم اتخاذ إجراءات مضرة تهدد الدبلوماسية والحوار وتضر بعلاقاتنا».

ويأتي هذا الإعلان غداة تحذير أميركي جديد لأنقرة من شراء منظومة الدفاع الجوي الروسية التي سيبدأ تسليمها هذا الأسبوع، بحسب المسؤولين الأتراك.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية مورغان أورتاغوس أمس (الثلاثاء) إن «تركيا ستواجه عواقب حقيقية وسلبية إذا قبلت منظومة إس-400».

وتعارض الولايات المتحدة بشدة شراء تركيا هذه الصواريخ على اعتبار أن الأنظمة الروسية تتعارض مع أنظمة حلف شمال الأطلسي الذي يضم تركيا. كما يخشى الأميركيون أن يتمكن المشغلون الروس الذين سيدربون العسكريين الأتراك على منظومة «إس-400» من كشف الأسرار التكنولوجية للمقاتلة الشبح الأميركية الجديدة «إف-35» التي تريد أنقرة شراءها أيضاً.

وكانت واشنطن منحت تركيا في مطلع يونيو (حزيران) مهلة تنتهي في 31 يوليو (تموز) للاختيار بين المنظومة الروسية والمقاتلات الأميركية.

وأكد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان أواخر يونيو بعد لقائه نظيره الأميركي دونالد ترمب أنه غير متخوف من تعرض بلاده لعقوبات لشرائها نظام «إس-400».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *