استقالة جماعية للمجلس البلدي بسكرة

  

قدم اليوم الاثنين 29 أفريل 2019، عشرون مستشارا بالمجلس البلدي بسكرة من ولاية أريانة إستقالتهم، معلنين ان مرد قرار الاستقالة احترامهم لأهالي سكرة.

وارجع المستقيلون هذه الخطوة في نص الاستقالة الجماعية وجهت إلى والي أريانة مختار النفزي، أن ” عدم قدرة رئيسة البلدية على التسيير واحلال الانسجام بين كل أعضاء المجلس”، متهمين اياها بـ” التفرد بالرأي او في أقصى تقدير العمل مع أقلية صلب المجلس البلدي”.

وذكّروا بأنه تم توجيه لائحة لوم لرئيسة بلدية سكرة بتاريخ 31 ديسمبر 2018 عن طريق عدل منفذ، مشيرين إلى أنه “طبقا للفصل 205 من مجلة الجماعات المحلية والذي ينص على الآتي: ما عدا حالات استنفاد سد الشغور وفقا للقانون الانتخابي ينحل المجلس البلدي بالاستقالة الجماعية أو بالاستقالة المتزامنة لأغلبية أعضائه التي توجه إلى الوالي المختص ترابيا ويعتبر المجلس منحلا بانقضاء 15 يوما من تاريخ اعلام الوالي”.

يذكر ان المجلس البلدي بسكرة هو رابع حالة تشهد استقالات تفضي الى حاله بعد باردو والعيون والسوق الجديد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *