الاتحاد الدولي للسباحة يعلن عن خطة لمساعدة الرياضيين على المشاركة في أولمبياد طوكيو

 

أعلن الاتحاد الدولي للسباحة عن خطة دعم لمواجهة آثار فيروس كورونا (كوفيد 19)، بقيمة تزيد عن 6 ملايين دولار، وذلك لمساعدة الرياضيين على المنافسة في دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو المقررة العام المقبل.ويأتي هذا التمويل عبر ثلاثة برامج مميزة، حيث سيتم تخصيص أربعة ملايين دولار من المنح إلى ما لا يقل عن 160 اتحادا وطنيا للسباحة، لتقديم الدعم لتدريب الرياضيين ومشاركاتهم بالمسابقات وتغطية تكاليفهم اليومية.
كما تم رصد منحة بقيمة 460 ألف دولار إلى المنظمات القارية الخمس، لتأمين موارد إضافية للرياضيين، إضافة إلى تخصيص مليوني دولار إلى رياضيين، تم اختيارهم للمشاركة في برنامج منح الاتحاد الدولي للسباحة، سواء عبر مراكز التدريب أو عبر مرافق التدريب التابعة للاتحادات الوطنية.
وحدد خوليو ماليوني رئيس الاتحاد الدولي للسباحة، برنامجا شاملا لدعم رياضيي النخبة المرشحين لإحراز الميداليات، بالإضافة إلى رياضيي الجامعات في البلدان النامية.
وقال ماليوني إن الهدف الرئيسي لهذا البرنامج هو تأمين مساعدة مباشرة للرياضيين، للاستعداد للمنافسة في طوكيو.
ويتضمن برنامج منح الاتحاد الدولي للسباحة تقديم مساعدات إلى مائة رياضي من الاتحادات الوطنية، التي لا تملك حاليا رياضيين حققوا معايير التأهل الاولمبية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *