اطلق الإطار الطبي بقسم الاستعجالي بالمستشفى الجهوي بالقصرين صيحة فزع اما يعانيه القسم من اكتظاظ و محدودية الإمكانيات خاصة مع تحويل اغلب غرفه الى أقسام كوفيد 19 لاستقبال المصابين بفيروس كورونا الذين هم في حاجة الي الأكسجين …

مصابون قابعون بقسم الاستعجالي الذي يضم فقط خمسة اسرة أكسجين و القليل من وسائل الحماية و الوقاية من الفيروس اضافة للنقص المسجل في الإطارات الطبية و الشبه طبية الذين أصيب عدد منهم بالفيروس …

الدكتور الشاذلي المقصودي رئيس قسم الاستعجالي نبه من انهيار منظومة الصحة العمومية و خاصة في الخط الأول للعلاج قسم الاستعجالي الذي بشهد اكتظاظا و أصبحت عدوى الإصابة بالفيروس تترصد الجميع خاصة و ان القسم يستقبل مرضى الكوفيد و غيرهم وسط ظروف صعبة و إمكانيات محدودة .

و أضاف الدكتور الشاذلي المقصودي ان فيروس كورونا يشهد انتشارا غير مسبوق و ان أقسام كوفيد 19 و قسم الانعاش استنفذوا طاقة استيعابهم للمرضى و قد يكون القادم اشد حدة مع هذا الوضع الصحي الصعب حسب تعبيره، مصرحا ان ولاية القصرين سجلت امس 55% من الحالات الإيجابية من نتائج تحاليل العينات المرفوعة لمشتبه في اصابتهم بفيروس كورونا مع الارتفاع اليومي لعدد الوفيات ..

مؤشرات جعلت القصرين تدرج ضمن الولايات ذات الخطورة العالية و فوق مستويات الإنذار ما بتطلب الجدية في التعامل مع الوضع.

و يبقى المواطن المسؤول الأول عن سلامته بحسب الدكتور الشاذلي المقصودي باحترام اجراءات الوقاية و ارتداء الكمامة و الإقبال على التلاقيح