أعلنت الرئاسة التونسية، اليوم ، أن الرئيس قيس سعيد، لم ينتم لأي حزب.
وقالت الرئاسة في بيان لها، نشرته عبر حسابها الرسمي بموقع “فيسبوك”، “يهم رئاسة الجمهورية أن تؤكد مجدّدا أن رئيس الجمهورية لم ينتم لأي حزب”.

وتابعت “ولم يكن وراء تكوين أي حزب ولا نية له على الإطلاق في إنشاء تنظيم حزبي”.
وأكدت الرئاسة في بيانها “وليس لأي كان الحق في أن يحشر رئيس الدولة في أي تنظيم مهما كان شكله”.