أكدت الدكتورة سمر صمود اليوم الثلاثاء 13 جويلية 2021 أن المعدل اليوم لنسبة التحاليل الايجابية مازال في حدود 35 بالمائة و هذا معدل مرتفع جدا ودليل على ان الوضع الوبائي مازال حرجا للغاية.

و أكدت في تصريح لجوهرة أف أم، أنّ آخر التقاطيع الجينية في البلاد كشفت عن انتشار سلالة “دلتا” الهندية بنسبة 60 بالمائة، وهي أكثر خطورة بمرتين مقارنة ببقية السلالات وتزيد من خطر الايواء في المستشفيات ، حسب تقديرها.

و شددت على أن إتباع سياسة مناعة القطيع وعدم التلقيح على غرار ما وقع في البرازيل و الهند، سيؤدّي إلى ظهور سلالات جديدة و تسجيل حالات وفاة أكثر.

و بيّنت أن الحل الوحيد اليوم هو تلقيح أكثر ما يمكن من المواطنين في أقصر وقت ممكن، مؤكدة أن المنشورات العلمية الموجودة تظهر أن من تلقى جرعتين من اللقاح لديه حماية بنسبة تفوق 90 بالمائة ضد الحالات الخطيرة.

v