تواصل هيئة النادي الإفريقي تسجيل النقاط في ترتيب البيت من الداخل من أجل دخول الموسم القادم من الباب الكبير وتفادي النقائص التي كاد أن يدفع الفريق ثمنها غاليا طوال الموسم الماضي الذي كان كارثيا في نصفه الأول ولكنه ناجح في نصفه الثاني بشكل رائع.

وكانت أولى الخطوات تهدف إلى الإبقاء على نجوم الفريق خلال الموسم القادم من خلال تمديد عقود جل العناصر التي يمكنها الرحيل هذا الصيف، وقد تمت تسوية ملف صابر خليفة يوم الجمعة بخصوص مستحقاته السابقة وكذلك تمديد العقود لتضمن إدارة الإفريقي بقاء أحد أهم العناصر في المجموعة الذي يملك خبرة كبيرة وهو قادر على اللعب في عديد الأدوار الهجومية، وبقاؤه يعتبر مكسبا مهما للغاية بالنسبة إلى الإفريقي.

كما تم تمديد عقد مهدي الوذرفي وهو تصرف رائع بما أنّ الإصابة التي تعرض لها متوسط الميدان حرمته من الظهور ووضعه المادي ليس مثاليا وتمديد العقد لا يعني أنّه سيواصل التجربة مع الفريق بل قد تقع إعارته لاحقا إن وجد عرضا أفضل خاصة وأنّ المنافسة قوية في وسط الميدان وإمكانية ظهوره أساسيا شبه منعدمة إن لم نقل أنّها مستحيلة.

تسوية ملف الشبان

كما تشير آخر المعطيات إلى أن إدارة الإفريقي ستحاول تحسين عقود بعض اللاعبين الشبان مقابل تمديدها وبالتالي تكون المكاسب مضاعفة فمن جهة أولى فإن الفريق سيستفيد من هذه العناصر لسنوات إضافية ويتفادى ضغط تمديد العقود لاحقا، ومن جهة ثانية فإن هذه العناصر ستعمل في ظروف مناسبة بعد تحسين عقودها والقائمة تشمل كل العناصر التي شاركت خلال الموسم الماضي في وقت ستتم فيه إعارة عديد اللاعبين لاحقا.

العبيدي يرغب في البقاء

التطور الجديد يهم اللاعب شهاب العبيدي إذ تؤكد عديد المصادر أنّه راغب في البقاء مع الفريق خلال الموسم القادم وتجديد العقد، وبالتالي مواصلة الظهور مع الفريق بعد الإشكال الذي حصل في آخر الموسم الماضي عندما تمرد على إدارة النادي وسافر إلى البرتغال دون ترخيص مسبق من أجل الخضوع إلى اختبار مع فريق برتغالي ما دفع الهيئة إلى إبعاده عن الفريق الأول طوال الفترة الماضية.

ولن يكون من الصعب التوصل إلى حل نهائي بما أن إدارة الإفريقي تعرف أن العبيدي يملك قدرات لا يستهان بها وستحاول تقديم عرض يتماشى مع مستواه ولكن أيضا مع استراتيجية الفريق المالية التي تمكنه من خلاص المستحقات في الاجال وتفادي ما حصل خلال الموسم الماضي من إشكاليات على مستوى الأجور وارتفاع نسبة ديون النادي تجاه اللاعبين وغيرها من المشاكل الأخرى التي عطلت الإفريقي وسببت له عديد المشاكل