بدأ النجم الساحلي مرحلة جديدة من تحضيراته للموسم الجديد، فبعد الاكتفاء بالتدرب بشكل عادي طيلة الفترة الماضية في المركب إضافة إلى خوض مباراتين وديتين ضد أمل حمام سوسة ثم الملعب التونسي، شرع الفريق منذ أمس الأول في إجراء تربص مغلق يدوم أسبوعا كاملا وتحديدا إلى غاية 21 أوت الجاري في جهة القنطاوي، وقد وجّه الإطار الفني الدعوة إلى 35 لاعبا للمشاركة في هذه المرحلة من التحضيرات، وتميزت قائمة المدعوين لهذا التربص بوجود كل اللاعبين الجدد دون استثناء ونعني بذلك الثنائي الجزائري يوسف العوافي وبوعلام المصمودي والكونغولي فيني بونغونغا وعلي الجمل وإلياس بن يوسف وكذلك عماد اللواتي، فضلا عن ذلك فقد تضمنت هذه القائمة الحارس المخضرم أيمن المثلوثي الذي استأنف التمارين منذ فترة بعد أن تخلف عن جانب من التحضيرات السابقة ولم يشارك في المباراتين الوديتين.

لكن الملاحظة البارزة تتعلق بغياب المهاجم سليمان كوليبالي الذي لم تقع دعوته للمشاركة في هذا التربص، ورغم وجود بعض التأكيدات بأن اللاعب يعاني من مخلفات إصابة، إلا أن بعض المعطيات تشير إلى أن الإشكال الأساسي الذي حال دون دعوته للمشاركة في هذه المحطة الإعدادية يتعلق باختيارات فنية بحتة، فالمدرب لسعد الدريدي وجد ضالته حاليا في بعض المهاجمين الآخرين خاصة بعد أن تعزز الرصيد بمهاجمين جديدين إضافة إلى تثبيت بعض العناصر الأخرى التي لم تكن حاضرة في الموسم الماضي على غرار لؤي بن حسين والشاب محمد الضاوي.

عيفية قد يغادر

في سياق متصل لم يكن العائد من تجربة الإعارة في صفوف الأولمبي الباجي فراس عيفية ضمن قائمة المدعوين، وبعد أن تدرب طيلة الفترة الماضية مع الفريق، خرج هذا اللاعب من الحسابات، ولم تقع دعوته للمشاركة في تربص القنطاوي، حيث خسر مبدئيا المنافسة، ومن الممكن أن يغادر الفريق ويخوض تجربة جديدة بعيدا عن النجم الساحلي، وهو ما ينطبق أيضا على المدافع صالح الحرابي الذي يفترض بشدة أن يغادر الفريق قبل بداية الموسم بما أنه خسر منذ فترة ثقة الإطار الفني وبات من العناصر غير المرحب بها ضمن الرصيد البشري الحالي.

بن يوسف يؤكد

بعد أن خضع طيلة الفترة الماضية لسلسلة من الاختبارات يبدو أن اللاعب الجزائري إلياس بن يوسف نجح في إقناع الإطار الفني بقدرته على تقديم الإضافة، ولهذا السبب وقع التعاقد معه إلى غاية جوان 2024، كما تمت دعوته للمشاركة في التربص المغلق، لكن تبقى مسألة بقائه ضمن اهتمامات الإطار الفني خلال الموسم الجديد مرتبطة بمدى قدرته على كسب المنافسة وضمان مكانه ضمن الفريق الأول، وفي ظل وجود عديد الحلول والخيارات فإن فرضية تسريح اللاعب لخوض تجربة قصيرة في نطاق الإعارة خلال الموسم المقبل واردة.

برنامج خاص

من الوارد بشدة أن يضبط الإطار الفني برنامجا خاصا بعدد من اللاعبين الجدد وفي مقدمتهم الثنائي بوعلام المصمودي ويوسف العوافي، فهذا الثنائي لم يباشر التدريبات سوى في مرحلة متأخرة ويعاني من نقص على مستوى اللياقة البدنية، لذلك سيستغل الإطار الفني التربص الحالي للرفع من جاهزية هذين اللاعبين وتأهليهما كأفضل ما يكون قبل بدء الموسم الجديد.