أشادت حركة النهضة في بيان أصدرته، على إثر اجتماع مكتبها التنفيذي أمس الإثنين 24 ماي 2021 برئاسة راشد الغنوشي، بنجاح الزيارة التي أداها رئيس الحكومة هشام المشيشي، نهاية الأسبوع الى ليبيا والنتائج الاقتصادية والاجتماعية التي ترتبت عنها.
كما عبّرت الحركة، عن شكرها للسلطات الليبية لما أولته من رعاية واهتمام لهذه الزيارة وما عبرت عنه قيادتها السياسية من تصميم على التعاون والشراكة بين البلدين.

يشار إلى أن رئيس الحكومة هشام المشيشي، أكّد في تصريح للديوان اف ام على اثر انتهاء زيارته إلى ليبيا، أن الزيارة كانت مثمرة بالنظر إلى العلاقات الاستثنائية التي تجمع تونس بليبيا وفق تعبيره.

وأشار المشيشي، إلى أنه تم الالتزام مع رئيس حكومة الوحدة الليبية على دفع الاستثمارات الليبية في تونس من خلال تذليل جميع الصعوبات أمام المستثمرين.

وأضاف رئيس الحكومة في سياق متصل، أن محافظ البنك المركزي الليبي أعطى خلال لقائه بمحافظ البنك المركزي التونسي، موافقته على فتح الاعتمادات أمام البضائع التونسية التي ستنتقل إلى ليبيا عبر الحدود البرية، مبينا أنه سيتم خلال اليومين القادمين النظر في الإجراءات العملية الخاصة بهذا الاجراء، من خلال التثبت في أصل البضاعة ومدى مطابقتها للمواصفات، ويتم بذلك تفعيل الاجراء بصفة رسمية على حد قوله.

ولفت إلى أنه سيتم إعادة تأهيل كبرى لموقع رأس الجدير وتكثيف المسارات المخصصة لتبادل السلع بين تونس وليبيا، مبيّنا أنه تم خلال الزيارة اتخاذ جملة من الإجراءات لتسهيل قدوم الليبيين إلى تونس.