الهايكا تسلّط جملة من الخطايا المالية على محطة إذاعية وعدد من القنوات التلفزية

قرّر مجلس الهيئة العليا المستقلة للإتصال السمعي والبصري (الهايكا)، تسليط خطيّة مالية على القناة التلفزية الخاصة « الحوار التونسي » قدرها 20 ألف دينار وذلك للتطرّق لنتائج سبر الآراء وهو ما يمنعه قانون الانتخابات والإستفتاء في الفصل 70 منه والذي ينصّ على أنه « يمنع خلال الحملة الانتخابية أو حملة الاستفتاء وخلال فترة الصمت الإنتخابي، بث ونشر نتائج سبر الآراء التي لها صلة مباشرة أو غير مباشرة أو غير مباشرة بالانتخابات والاستفتاء والدراسات والتعاليق الصحفية المتعلقة بها عبر مختلف وسائل الإعلام ».
كما وجّه مجلس الهيئة، لفت نظر لهذه القناة، لما تضمنته الحلقات الثلاث لبرنامج « فكرة سامي الفهري » الإخباري الترفيهي، التي تم بثها أيام 24 و30 أوت 2019 و2 سبتمبر 2019، « من دعاية انتخابية مباشرة لشخصيات سياسية مترشحة للانتخابات الرئاسية، خلال فترة ما قبل الحملة الإنتخابية، وضمن برنامج ترفيهي غير معني بالإنتخابات، وهو ما يعد ضربا لمبدأ المساواة وتكافؤ الفرص بين المترشحين ».
ودعا إلى الالتزام بالمبادئ العامة التي تنظم العملية الانتخابية وبأخلاقيات المهنة الصحفية وبتوصيات الهيئة بخصوص التغطية الإعلامية لفترة ما قبل الحملة الانتخابية وإلى ضرورة سحب المقاطع موضوع الإخلال من الموقع الالكتروني الرسمي للقناة و من جميع صفحات التواصل الإجتماعي التابعة لها وعدم إعادة بثه.
كما لفت مجلس الهيئة نظر القناة إلى أن عدم الالتزام بما سلف من شأنه أن يعرضها إلى تسليط العقوبات الواردة في النصوص القانونية الجاري بها العمل.
ومن ناحية أخرى قرّر المجلس تسليط خطيّة مالية على القناة الإذاعية الخاصة « موزاييك »، قدرها 10 آلاف دينار، من أجل الدعاية والإشهار السياسي لصالح مترشح للإنتخابات الرئاسية من قبل ضيف برنامج دون تدخل مقدم البرنامج لتنبيهه أنّ ما يأتيه مخالف للقانون.
وقرّر مجلس الهايكا، تسليط خطيّة مالية على القناة التلفزية الخاصة غير الحاصلة على الإجازة « نسمة » قدرها 30 ألف دينار، من أجل التطرّق إلى نتائج سبر الآراء في مخالفة لأحكام الفصل 70 من القانون الإنتخابي.
وإلى ذلك قرّر مجلس هيئة الإتصال السمعي والبصري، تسليط خطيّة مالية على القناة التلفزية الخاصة « التاسعة » قدرها 30 ألف دينار، من أجل التطرّق إلى نتائج سبر الآراء، في مخالفة للقانون الإنتخابي في فصله عدد 70 والذي ينص على أنه « يمنع خلال الحملة الانتخابية أو حملة الاستفتاء وخلال فترة الصمت الانتخابي، بث ونشر نتائج سبر الآراء التي لها صلة مباشرة أو غير مباشرة أو غير مباشرة بالإنتخابات والإستفتاء والدراسات والتعاليق الصحفية المتعلقة بها عبر مختلف وسائل الإعلام ».
وقرّر تسليط خطيّة مالية على القناة التلفزية الخاصة « تلفزة تي في » قدرها 10 آلاف دينار، من أجل الاشهار السياسي لصالح مترشح للإنتخابات الرئاسية عبر إفراده بتقرير إخباري تم فيه نقل آراء مواطنين عبروا عن نيتهم في التصويت له وذلك على خلاف بقية المترشحين.
كما قرّر مجلس الهايكا، تسليط خطيّة مالية على القناة التلفزية الخاصة « التاسعة » قدرها 20 ألف دينار، من أجل التعليق على نتائج سبر الآراء في مخالفة لأحكام الفصل 70 من قانون الإنتخابات والإستفتاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *