بخصوص ادوية الأمراض المزمنة :وزيرة الصحة بالنيابة تغالط في الرأي العام

خلافا لما صرحت به مؤخرا وزيرة الصحة بالنيابة بتوفر الأدوية يعاني المواطن التونسي منذ أّسابيع من نقص واضح في عدد كبير من الأدوية الأساسية حيث تشتكي عدد كبير من المؤسسات الصحية من عدم و جود الأدوية خاصة منها المصنفة ضد الأمراض المزمنة كارتفاع ضغط الدم و السكري و وغيرها من الأدوية التي يفوق عددها أكثر من عشرين نوع على غرار ” Angiotec 5mg و Hipoten 50 و Hypten 100 و Ator 20 و Lipanthi و Glucophage 850 و Lopiril 25 و L1opiril50 و Iris 4mg و Purinol 300 و Amlodis 5mg و Adalate 20 و ذلك وفق ما أفادنا به أحد الإطارات الطبية المسؤولة عن التوزيع. إذ وباتصالنا ببعض المرضى المصابين بأمراض مزمنة لم يخفوا استيائهم و احتقانهم الشديد على ما يعانونه من فقدان هذا النوع من الأدوية لما له من أهمية كبيرة في حياتهم و أكيد ستكون له تداعيات و خيمة على حالتهم الصحية في حالة تواصل غياب هذه الأدوية مهددين بوقفة احتجاجية أمام وزارة الصحة إن لم يتم توفير هذه الأدوية في الساعات القادمة. و مما لا شك فيه أن وزارة الصحة الآن أمام مسؤولية كبيرة و أمام فرضية وحيدة حفاظا على صحة العباد أن تسرع و لا مجال للمماطلة في توفير هذه الأدوية للمرضى خاصة أغلبهم ينحدرون من عائلات فقيرة .

بدرالدين الجبنياني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *