قال الناطق الرسمي بإسم النجم الساحلي قيس بن أحمد إن الهيئة الجديدة برئاسة عثمان جنيح تسعى حاليا إلى غلق العدد الأكبر من الملفات .

وأضاف في تصريح لبرنامج “سبور صيف” أن ملف سليمان كوليبالي يحضى بأولوية قصوى خاصة وأن الفريق مطالب بدفع مبلغ 500 ألف دولار للأهلي المصري قبل موفى شهر أوت الحالي في إطار القسط الثاني من الخطية.

كما أشار محدثنا أن الهيئة تعمل على رفع المنع من الانتداب بغلق عديد الملفات وأن ذلك قد يحدث في الميركاتو القادم على أقصى تقدير.

وفي ما يخص اللاعب الجزائري زين الدين بوطمان فإن الطرفان يرغبان في مواصلة التجربة والعمل جار على تقريب وجهات النظر بين الجانبين لايجاد صيغة تفاهم وذلك وفق الناطق الرسمي باسم النجم.

كما نفى قيس بن أحمد أن يتم الاستغناء على الاطار الفني الحالي وتعويضه باخر فرنسي قائلا “كل حاجة ما يتم الاعلان عليها من الهيئة أو الصفحة الررسمية أو الناطق الرسمي تعتبر اشاعات”