التقى وزير السياحة محمد المعز بلحسين، مساء  أمس الأربعاء، مدير أهم شركات السياحة والرحلات البرازيلية “FLOT Viagens” “خوسي ادواردو باربوسا”، الذي كان على رأس وفد من وكالات الأسفار البرازيلية يتكون من 45 وكيل أسفار وبحضور وفد صحفي مختص يؤدي حاليا زيارة عمل واستكشاف إلى تونس بدعوة من الديوان الوطني التونسي للسياحة.ووفق بلاغ لوزارة السياحة، فقد تم خلال اللقاء، التباحث حول السبل المثلى لتطوير الوجهة التونسية بالسوق البرازيلية وأمريكا الجنوبية.
وأكد بلحسين، بالمناسبة، أن هذا اللقاء يتنزل في إطار استراتيجية الوزارة لتنويع الأسواق السياحية والبحث عن أسواق جديدة واعدة على غرار أمريكا الجنوبية مشيرا إلى أن قرابة 10 مليون سائح برازيلي يقضون سنويا عطلتهم في العالم وهو ما يمثل فرصة لاستقطابهم في تونس لافتا إلى ضرورة تطوير الربط الجوي مع أمريكا الجنوبية للتمكن من استقطاب أعداد كبيرة من السياح. ومن جهته، أكد “خوسي ادواردو باربوسا” اعتزامه تطوير نشاط شركته وتكثيف معدل مبيعاته على الوجهة التونسية خلال الفترة من سبتمبر حتى نهاية شهر ماي من كل سنة مؤكدا وجود طلب على الفنادق في تونس ذات الجودة العالية مرحبا بالدعوة إلى ربط مسار رحلة السياح من الدول الأوروبية إلى تونس باعتبار ما تزخر به من مقومات سياحية هامة خاصة المعالم والمواقع الأثرية والتاريخية والسياحة الصحراوية والواحية وكذلك الصناعات التقليدية وتنوع المأكولات التونسية وثرائها وهي منتوجات سياحية محبذة لدى السياح البرازيليين وأمريكا الجنوبية.ودعا إلى تكثيف المشاركة في المعارض السياحية المقامة بالبرازيل وأبرزها صالون “ABAV” الذي ستشارك فيه تونس هذه السنة بعد مشاركة أولى سنة 2019.