حزب العمال يدعو لتتبع نبيل بفون والتحقيق في تزوير الانتخابات

اعتبر حزب العمال يوم الاثنين 4 نوفمبر 219 ان الهيئة العليا المستقلة للانتخابات فقدت الشرعية والاهلية للقيام بالدور الخطير الذي أوكله لها الدستور والقوانين الانتخابية مجددا طعنه في صحة النتائج المعلن عنها في الانتخابات الرئاسية والتشريعية داعيا الى فتح تحقيق لكشف الحقيقة في شبهة تزوير الانتخابات وتتبع رئيس الهيئة وكل من ستكشف عنه التحقيقات قضائيا واتخاذ كل الاجراءات المستوجبة .

وابرز الحزب في بيان صادر عنه اليوم ان منطلق دعوته تقاير اعلامية حول حقائق وصفها بالمفزعة من قبل عضوين بالهيئة بخصوص نبيل بفون واتهامه بالفساد المالي والاداري والتواطئ مع المؤسسة الامريكية للنظم الانتخابية التي قال انها تدخلت في العملية الانتخابية بما يشكل اختراقا لها وتأثير في مجرياتها ونتائجها .

وطالب مكونات المجتمع المدني والسياسي الديمقراطي والتقدمي بتشكيل ائتلاف لمتابعة هذا الملف وممارسة كل الضغوط اللازمة الى غاية بلوغ الحقيقة كاملة مذكرا بانه تلقى تقارير من مراقبين تابعين لائتلاف الجبهة الشعبية بخصوص اخلالات رافقت الانتخابات وبتصريحات للرئيس السابق  للهيئة شقفق صرصار ولعدد من قيادات منظمات متخصصة في متابعة الشان الانتخابي وملاحظين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *