رونالدو يكشف المجال الذي ينوي الانتقال إليه بعد كرة القدم

«أنا لست مجنوناً… ولست مهوساً بالتدريب، أنا مهوس بالنجاح، وهذا مختلف تماماً»… بهذه الكلمات بدأ نجم كرة القدم البرتغالي كريستيانو رونالدو يخبر موقع «سبورتس بايبل» عن دوراته التدريبية والمجال الذي يطمح أن ينتقل إليه بعد أن يتقاعد من لعب كرة القدم.

ويجلس الفائز بجائزة الكرة الذهبية 5 مرات مرة أخرى على كرسيه، بعد أن قدم مجموعة من الحكايات عن دوراته التدريبية شبه الأسطورية. وأعطى لمحة عن طموحاته في مرحلة ما بعد خروجه من عالم كرة القدم في المستقبل، وقال إنه يحب أن يتجه إلى التجارة والأعمال.

وأمضى رونالدو مسيرته في اللعب لمدة 17 عاماً في تحطيم الأرقام القياسية وجمع الجوائز الفردية. وهذا لا يعني أنه على وشك التوقف عن اللعب في أي وقت قريباً، إلا أنه يخطط لتشكيل إرث يمتد إلى خارج أرض الملعب.

وقال رونالدو في حديثه لـ«سبورتس بايبل»: «أنا لا أزال أحب كرة القدم. أحب الترفيه عن المشجعين والأشخاص الذين يحبون كريستيانو. لا يهم العمر، كل شيء يتعلق بالعقلية». وأضاف: «في السنوات الخمس الأخيرة، بدأت أستمتع بالتخطيط لمرحلة ما بعد كرة القدم، فمن يعرف ماذا سيحدث في العام أو العامين المقبلين؟».

وبدأ رونالدو (البالغ من العمر 34 عاماً) بالتحول من لاعب كرة القدم إلى رجل الأعمال منذ إطلاق خطه الخاص من الملابس الداخلية، الجينز، الأحذية، العطور، المطاعم، الصالات الرياضية والفنادق. وفي الوقت الحالي، يمزج مسيرته في اللعب مع الكثير من مشاريعه التجارية، ولكن بمجرد اكتمال خططه، سيتم إيداع منازلته الطويلة مع منافسه ليونيل ميسي في كتب التاريخ، وسيشارك في مجموعة مختلفة من المنازلات، بحسب التقرير.

وكما هو متوقع، لم يدخل رونالدو عالم الأعمال والتجارة فقط للفوز أو كسب المال، فقد حصل على ثروة كبيرة سيورثها لعائلته، بل دخل هذا المجال لتسجيل اسمه كما فعل في عالم كرة القدم.

وينتهي عقد قائد المنتخب البرتغالي الحالي مع نادي يوفنتوس الإيطالي عام 2022، وعندها يكون قد أصبح عمره 37 سنة.

ولرونالدو شعبية كبيرة تساهم في تحقيقه مبالغ طائلة من الأموال. وتقول بيانات من «هوكيت»، وهي منصة تحليلات للرعاية الرياضية، إن لرونالدو متابعين على «فيسبوك» و«تويتر» و«إنستغرام» أكثر من أي رياضي آخر وأحدث 887.2 مليون تفاعل خلال الأشهر الستة الأولى من عام 2019.

وعلى موقع «إنستغرام»، رونالدو ليس فقط اللاعب الأكثر شعبية على هذا الكوكب، إنه كذلك الشخص الأكثر متابعة، مع 185 مليون متابع. وعندما يكون لديك عدد من الأشخاص يتابعونك أكثر من مجموع سكان روسيا (145 مليوناً)، يمكنك طلب 780.487 جنيها إسترلينيا مقابل كل منشور، وفقاً لشركة «هوبير إتش كيو». لكن أكبر عائد لرونالدو هو اتفاقه مع عملاق الملابس الرياضية الأميركي «نايكي»، الذي منح هداف البرتغال عقداً مدى الحياة بقيمة مليار دولار عام 2016.

وصرح رونالدو: «لقد استغرقني الأمر سنوات كثيرة من العمل الجاد والتفاني لتحقيق ما لدي في كرة القدم. أما خارج عالم كرة القدم فلم أحقق ما أريد بعد، لكنني شاب منافس ولا أحب أن أكون في المرتبة الثانية أو الثالثة. أريد دائماً أن أكون الرقم واحد، وسأفعل ذلك».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *