صرحت اليوم الأربعاء 10 مارس 2021 وزيرة الصحة السابقة والقيادية في حركة تحيا تونس سنية بالشيخ، ،  في برنامج على إذاعة شمس آف آم على ضرورة الإلتزام بالإجراءات الوقائية حتى بعد تلقي اللقاح ضد كورونا.

وقالت بالشيخ إن “تلقي التطعيم الاول ثم الثاني لا يعني نزع الكمامة” ، لافتة النظر إلى أن “التلقيح يساهم في التقليص من الحالات الخطرة”.

وشددت المتحدثة على “ضرورة مواصلة الإلتزام بكل الإجراءات الوقائية حتى إكتساب مناعة جماعية أكثر من 50 بالمائة”. وأقرت  ان “الأولوية في حملة التطعيم لمن هم في الصف الأول من مهنيي قطاع الصحة”.

واكدت سنية بالشيخ على ضرورة “التوعية  عبر مختلف وسائل الإعلام المرئية والمسموعة وغيرها”.

وأقرت بالشيخ بان عدد المسجلين حاليا بالتطبيقة ضئيل جدا امام الكميات من الجرعات التي ستجلبها تونس، وفق تعبيرها.