سوق الشغل تستوعب سنويا ما يفوق الـ300 من خريجي كلية طب الأسنان

أفاد رئيس جمعية طلبة طب الأسنان، محمد شادي قم، في تصريح إعلامي  بالمهدية، بأن « عدد المتخرجين سنويا من الكلية يفوق الـ300″، مؤكدا أنهم « ينخرطون مباشرة في سوق الشغل ».
وأوضح قم، في ختام أشغال المؤتمر السابع للجمعية المنعقد من 22 إلى 24 فيفري 2019 بالمهدية، أن « الخريجين الجدد تتوفر لديهم المهارة والكفاءة العالية التي تضاهي كفاءة نظرائهم الأوروبيين، غير أن عدم القدرة على اقتناء التجهيزات المتطورة تصنع الفارق »، وفق تعبيره.
وأكد المتحدث أن « المؤتمر وفر لفائدة طلبة طب الأسنان ورشات تكوينية تجمع بين النظري والتطبيقي لتكون فرصة لهم للاطلاع على ما توصلت إليه التكنولوجيا من تجهيزات تساعد الطبيب على تدخل سهل وناجع ».
وبين محمد شادي قم، في هذا السياق، أن عددا هاما من أساتذة طب الأسنان في العالم « شاركوا في الأشغال ليقدموا خلاصة معارفهم في ميدان يتفرع إلى عشرات التدخلات الطبية ويتطلب تكوينا متواصلا على استعمال أحدث التجهيزات ».
وأشارت سلمى عباس رئيسة المؤتمر، من جهتها، إلى « التطور المطرد الذي يعرفه اختصاص طب الأسنان في كل محاوره كعلاج اللثة والأسنان والزراعة والتنظيف والدعائم وغيرها ».
وشددت عباس على أهمية « عدم الاكتفاء بالمبادئ الأساسية وما تقدمه الجامعات في هذا الاختصاص وضرورة التعرف على كل التطورات التقنية والعلمية في إطار تكوين مستمر ليكون الطبيب قادرا على آداء مهمته على أكمل وجه 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *