تولت منطقة الأمن الوطني بصفاقس الجنوبية مساء أمس بعد التنسيق مع النيابة العمومية من ايقاف 7 أشخاص يحملون جنسيات افريقيا جنوب الصحراء بصدد احتساء الخمر واحداث الهرج والتشويش واقلاق راحة المواطنين وذلك بعد مداهمة منزل بطريق قابس وفق ما افاد به الناطق الرسمي باسم إقليم الأمن الوطني بصفاقس رمزي الحاج صالح
وأشار ذات المصدر الى أنه تم اتخاذ الاجراءات القانونية في شأنهم بالتنسيق مع النيابة العمومية.

وقد خلفت هذه الحادثة جدلا في صفوف عدد من النخب على غرار استاذ القانون الدستوري أمين محفوظ، الذي اعتبر في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية على الفايسبوك، أن قضية إيقاف أفراد من طرف الشرطة العدلية بصفاقس بدعوى شرب الخمر خلال شهر رمضان تؤكد فساد الإنتقال الديمقراطي في تونس.

بدورها قالت الأستاذة الجامعية رجاء بن سلامة الشرطة في تدوينة نشرتها على صفحتها على الفايسبوك، “الشرطة العدلية بصفاقس لا تعترف بحرية الضمير وبدستور البلاد مهتمة بامن الناس ام باخرتهم؟”