عشرات القتلى والجرحى بانفجارين في عدن… والحوثيون يعلنون مسؤوليتهم

سقط عشرات القتلى والجرحى، اليوم (الخميس)، إثر انفجارين في مدينة عدن جنوبي اليمن.

واستهدف أحد الهجومين عرضاً عسكرياً في معسكر الجلاء، بينما استهدف الآخر مقر شرطة الشيخ عثمان.

ونقلت وكالات الأنباء عن مصادر أمنية وطبية قولها إن ثلاثة شرطيين قُتلوا وجرح 20 شخصاً بينهم العديد من عناصر الشرطة في الهجوم الأول، الذي نفذ باستخدام سيارة مفخخة واستهدف مركز قيادة الشرطة في حي الشيخ عثمان في عدن عندما كان الشرطيون يتجمّعون لأداء تحية العلم.

أما الهجوم الثاني، فوقع خلال عرض عسكري في معسكر الجلاء في منطقة البريقة بعدن، مما تسبب في وقوع 32 قتيلاً على الأقل وإصابة عدد كبير من الأشخاص، حسب ما ذكرته مصادر طبية وأمنية لوكالة رويترز للأنباء.

وقال مصدر عسكري حكومي إن من بين القتلى  العميد منير اليافعي المكنى بـ «أبو اليمامة»، قائد قوات الدعم والإسناد.

وأعلن الحوثيون المسؤولية عن هذا الهجوم الثاني، وذكر تلفزيون المسيرة التابع لهم أن استهداف العرض العسكري تم بطائرة مسيرة وصاروخ باليستي متوسط المدى.

وطالبت الأجهزة الأمنية في عدن من المواطنين عدم الاقتراب من المقرات الأمنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *