افادت هيئة الصحة العامة الفرنسية، أمس الخميس، إن البلاد سجلت أكثر من ألفي إصابة بفيروس جدري القردة.
وأوضحت الهيئة، في بيان لها أنه تم تسجيل ما يصل إلى ألفين و239 مصابا بفيروس جدري القرود في عموم البلاد، مع رصد معظم الحالات (845) في منطقة إيل دو فرانس، حيث العاصمة باريس.

كما أظهرت أحدث البيانات أن أوكسيتاني (جنوب) وأوفيرني رون ألب (جنوب شرق) من المناطق التي سجلت أيضا عددا كبيرا من الإصابات بالفيروس.

وتم نقل حوالي 45 حالة إلى المستشفى بسبب مضاعفات المرض، في حين لم يتم تسجيل أي وفيات حتى الآن.

وأوضح البيان أن “قرابة 96 بالمئة من الحالات المكتشفة في فرنسا حدثت بين الرجال المثليين”.