قالت كاتبة الدولة المكلفة بالشباب والرياضة لدى وزير الشباب والرياضة والادماج المهني سهام العيادي خلال زيارة أدتها يوم امس الجمعة إلى ولاية نابل إنه سيتم في اطار آلية استثنائية انتداب 10 أعوان لفائدة مركز إقامة الشباب بمنزل تميم ليفتح ابوابه رسميا.

وبينت كاتبة الدولة في تصريح لمراسلة (وات) بالجهة ان فض الإشكاليات المتعلقة بنقص الاطار العمالي بمركز إقامة الشباب يأتي ضمن الاولويات التي يجب التركيز عليها لتفتح هذه المنشأة الشبابية أبوابها لا سيما وأنه تم الانتهاء من الاشغال باعتمادات جملية تقدر ب2 مليون و250 ألف دينار.

وأضافت أنه سيتم إعطاء الإذن لاستغلال قطعة أرض خلف مركز الإقامة لإحداث منشأة رياضية بهدف تحقيق الاستفادة من هذا الفضاء النموذجي مشيرة الى ان الوزارة رصدت حوالي 600 ألف دينار لإحداث هذا الفضاء الرياضي لاختصاصات مختلفة.

وأشارت إلى أن هذه الزيارة تندرج في إطار مقاربة شاملة للاطلاع على وضعية المنشآت الرياضية والفضاءات الشبابية بمختلف الولايات والتدخل في حدود إمكانيات سلطة الاشراف لحل الاشكاليات مبينة أن البنية التحتية المهترئة بمختلف ولايات الجمهورية تعطل الانشطة الشبابية والرياضية.

وبخصوص وضعية نوادي الشباب الريفي، أكدت سهام العايدي ضرورة إيلائها الاهمية اللازمة من خلال وضع استرتيجية عمل معينة للنهوض بها وتنشيط شباب الجهات بكافة ولايات الجمهورية دون استثناء الأرياف.

هذا وشملت زيارة كاتبة الدولة المكلفة بالشباب والرياضة عددا من المنشآت الشبابية والرياضية بولاية نابل منها بالخصوص المركب الرياضي للكرة الطائرة بقليبية ومركز الرجاء بالميدة وملعب التنس بقربة والمركب الشبابي بنابل