في العاصمة..جزائريان يقودان شبكة دولية للمخدرات

 تكشف تفاصيل القبض على جزائريين بتهمة ترويج وبيع المخدرات في العاصمة وعدد من المناطق التونسية.
اكد امس المتحدث باسم الإدارة العامة للحرس الوطنى العقيد حسام الدين الجبابلي في تصريح «للشروق» انه تم القبض على جزائريين اثنين اثر مداهمة منزل من قبل فرقة الإرشاد للحرس البحري بمنطقة حلق الوادي والعثور داخل سيارتهما التي تحمل ترقيما جزائريا على 2300 قرص مخدر من مختلف الأنواع ومبلغ مالي بالعملة التونسية والنيابة العمومية تأذن بإحالة الموضوع على الفرقة المركزية لمكافحة المخدرات للحرس الوطني.
ومن جهة اخرى علمت «الشروق» من مصادرها الخاصة ان العنصرين اللذين تم القبض عليهما فيتونس والحاملين للجنسية الجزائرية ينشطان ضمن شبكة دولية اجنبية تضم عددا من التونسيينوالأجانب هدفهم ادخال كميات من المخدرات للتراب التونسي وتوزيعها في عدد من المناطق بالعاصمة وولايات اخرى واضاف مصدرنا في هذا الاطار انه يتم استغلال الموسم السياحي في تونس لترويج المخدرات والاقراص المخدرة الخطيرة التي تهدد حياة التونسيين مؤكدا ايضا انه يتم استغلال العشرات من الشباب في بيع السموم البيضاء مقابل حصولهم على مبالغ مالية هامة .
المناطق السياحية
وتطرق محدثنا الى انه تم مؤخرا حجز كميات هامة من المخدرات تم ادخالها الى التراب التونسي قصد بيعها في كل من قمرت والمرسى والحمامات وسوسة والمنستير وغيرها من المناطق السياحية التي تعج بملايين السواح والتونسيين كما اكد مصدر «الشروق» ان الكميات المحجوزة كشفت عن عربدة تجار المخدرات الذين يتعاملون مع عدد من اصحاب العلب الليلية الذين يسهلون عمليات بيع المواد المخدرة والاقراص والكوكايين والهيروين و» السوبتاكس «داخل هذه الاماكن التي خرجت عن سيطرة وحدات الامن .
ويذكر ان وحدات الامن قامت منذ فترة بمداهمة العلب الليلية المشبوهة وتم ايقاف عديد العناصر الخطيرة واثارت انذاك هذه العمليات غضب اصحاب النفوذ الذين اعتبروا هذه المداهمات اهانة لهم وللمجموعات التابعة لهم وقد قاد هذه العمليات الامنية قيادي امني بارز.
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *