توفي 28 شخصا على الأقل وأصيب 73 آخرون، اليوم الخميس، بتفجير انتحاري مزدوج استهدف أبرز الأسواق الشعبية في وسط العاصمة بغداد.

وحسب المصدر الذي تحفظ في الكشف عن أسمه، فإن انتحاريا فجر نفسه في ساحة الطيران، وآخر فجر نفسه في سوق “الباب الشرقي” وسط بغداد ما أسفر عن مقتل 28 شخصا وإصابة 73 آخرين في حصيلة أولية.

وأشارالمصدر إلى أن الضحايا من المواطنين، وهرعت سيارات الإسعاف إلى موقعي التفجيرين لنقل الجثث والجرحى إلى أقرب المستشفيات.

وطوقت الأجهزة الأمنية العراقية موقعي التفجيرين، وأفادت مصادر إعلامية، أن قوات الأمن أغلقت مدخل المنطقة الخضراء الذي تتخذه الحكومة الاتحادية مقرا لها وسط بغداد، بعد وقوع التفجيرين المتتالين.