أعلنت كوريا الجنوبية أنها ستبدأ في تطوير نظام الأقمار الصناعية الصغيرة القادرة على اكتشاف التهديدات من نظيرتها الشمالية، بما في ذلك قاذفات صواريخ متحركة (TEL)، اعتبارا من العام المقبل.


ونقلت وكالة الأنباء الكورية عن إدارة برنامج الدفاع قولها، اليوم الجمعة إنها ستبدأ مشروع تطوير نظام الأقمار الصناعية الصغيرة في العام المقبل، وتم تخصيص 11.2 مليار وون (9.6 مليون دولار أمريكي) لهذا المشروع، من الموازنة الحكومية التي تم تقديمها مؤخرا إلى الجمعية الوطنية.


يذكر أن نظام الأقمار الصناعية الصغيرة هو نظام استطلاعي قادر على استكشاف تحركات غير عادية في المناطق المعينة من خلال مجموعة من الأقمار الصناعية، يدور كل واحد منها حول مسار محدد على مدار منخفض.


ونظرا لأن تكلفة الإنتاج لكل قمر صناعي صغير تعد أقل 30 مرة من تكلفة الإنتاج لقمر صناعي كبير واحد، يمكن إطلاق عشرات الأقمار الصناعية الصغيرة وتشغيلها في نفس الوقت، ومن المتوقع أن تكون الأقمار الصناعية الصغيرة قادرة على مراقبة الأهداف بسرعة بما في ذلك قاذفات صواريخ متحركة، حيث تخطط إدارة برنامج الدفاع لإطلاق أول قمر صناعي صغير بحلول عام 2025.