ماكرون يفجر جدلاً أوروبياً حول دور «ناتو»

فجّر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أمس، جدلا أوروبيا حول دور حلف شمال الأطلسي (ناتو).

وقال ماكرون في مقابلة نشرتها مجلة «ذي إيكونوميست» أمس، إن حلف الأطلسي في حالة «موت دماغي»، منتقدا قلّة التنسيق بين الولايات المتحدة وأوروبا والسلوك الأحادي الذي اعتمدته تركيا في سوريا. وأوضح: «ليس هناك أي تنسيق لقرار الولايات المتحدة الاستراتيجي مع شركائها في حلف الأطلسي، ونشهد عدوانا من شريك آخر في الحلف، تركيا، في منطقة مصالحنا فيها على المحك، من دون تنسيق».

وعبّرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، عن رفضها لهذه الرؤية، وقالت في مؤتمر صحافي مع الأمين العام للحلف ينس ستولتنبرغ «لا أعتقد أن هذا الحكم غير المناسب ضروري، حتى لو كانت لدينا مشاكل، حتى لو كان علينا أن نتعافى». وتابعت ميركل أن الرئيس الفرنسي «استخدم مصطلحات متطرفة (…) لا تشكل وجهة نظري بشأن التعاون داخل الحلف».

من جهته، قال ستولتنبرغ إن حلف الأطلسي لا يزال قويا، و الولايات المتحدة وأوروبا «تتعاونان معا أكثر مما فعلنا منذ عقود». وبدوره، صرح وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أن حلف الأطلسي لا يزال «تاريخيا من أهم الشراكات الاستراتيجية».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *