ملخّص الخطاب الناري لرئيس الدولة قيس سعيّد

 

 

قيس سعيد يقول في موكب أداء أعضاء الحكومة لليمين الدستورية :- لن أتسامح مع أي كان افترى وكذب وادعى ما ادعاه.. وفتح دارا للفتوى ليفتي بالدستور- تابعت أمس أعمال جلسة منح الثقة، من أصدح بالحق وتابعت أيضا من كذب وادّعى وافترى.. وما أكثر المفترين- البعض بالأمس فضلا عن الكذب والافتراء، يدعي في العلم معرفة.. لقد احترمت النظام، واحترمت المؤسسات والمقامات بالرغم من أن البعض لا يستحق هذا الاحترام- من يعتقد أنه فوق القانون فهو واهم، ومن يعتقد انه قادر على شراء الذمم فهو واهم..’- علم دقائق الأمور بتفاصيلها، من يظن أنه يعرف وتسلل إلى القصر.. أعرف أكثر من ما يعرفون، لن أرد عليهم بالألفاظ التي استمتعت إليها أمس لأنها عبارات لا تثير إلا الاحتقار والازدراء- سأتحدث بكل صراحة عن الخيانات والإندساسات وعن الغدر والوعود الكاذبة والإرتماء في أحضان الصهيونية والاستعمار- سيأتي اليوم الذي تعرفون فيه الحقائق كلها، إلا إذا كان هناك حائل يتعلق بواجب التحفظ والاحتراز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *