وزارة الخزانة الأميركية: نستهدف القطاعات الرئيسية في إيران لنؤكد لخامنئي أن الانهيار الاقتصادي لا مفر منه

أكد مساعد وزير الخزانة الأميركي لشؤون مكافحة الاٍرهاب مارشال بيللينغلسيا، «سنواصل ضغوطنا على حزب الله​ لوقف تمويله، لافتًا إلى أن النظام المركزي اللبناني يعاني بسبب تصرفات حزب الله ،الّذي تلقى أمواله ودعمه من ​إيران​، وقد تقلّص في الآونة الأخيرة بسبب العقوبات على ​طهران​. وشدد على أن أميركا سنواصل جهودها لمحاصرة وتفكيك شبكات تمويل حزب الله، مبينًا أن الحزب يستخدم النظام المصرفي في لبنان للتغطية على أعماله المشبوهة، وحزب الله تمكن عبر تحالفات سياسية من فرض نفسه على الحكومة اللبنانية. وأعلن بيللينغلسيا أن واشنطن ستعمل على خنق حزب الله و​فيلق القدس​ و​النظام الإيراني​ وأكد أن المرشد الإيراني خامنئي يتحمل معاناة الإيرانيين، موضحًا أن أميركا ستواصل سياستها بالضغط اقتصادياً على إيران وحزب الله. وأكد بيللينغلسيا أن شبكة النفط مقابل الإرهاب تعمل بتوجيهات من قائد فيلق القدس قاسم سليماني، ويديها حزب الله اللبناني. وأشار إلى أن إيران لم تظهر بعد رغبتها في الانخراط بالمجتمع الدولي، وأكد ضرورة اتخاذ الوسائل المناسبة لحصول ذلك، مطالبًا المجتمع الدولي بوقف شراء النفط الإيراني الذي يمول التنظيمات الإرهابية وفيلق القدس، ورأى أن إيران تستهدف الديمقراطية في دول عربية من خلال ميليشياتها، ونوه إلى أن الانهيار الاقتصادي بإيران لا بد منه إن لم توقف تمويلها للإرهاب وأنشطتها النووية وتعود للحوار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *