أكد وزير التربية فتحي السلاوتي خلال زيارة يؤديها إلى ولاية تونس اليوم الاثنين 5 جويلية 2021 تنفيذا لقرار رئيس الحكومة في إطار زيارات أعضاء الحكومة إلى جميع الولايات للاطلاع على الاوضاع الصحية فيها، أن الوضع الوبائي بالولاية خطير جدا ويتطلب اتخاذ اجراءات جديدة أكثر تشددا.

وأقر السلاوتي بوجود عديد الاشكالات في استراتيجية التلاقيح، داعيا إلى ضرورة تلقيح الطلبة والتلاميذ.

ووجه السلاوتي نداء إلى كافة منظمات المجتمع المدني ورجال الأعمال إلى معاضدة مجهودات الدولة وتوفير معدات طبية لفائدة المستشفيات.