نجح خفر السواحل الإسباني، في إنقاذ طفلة بعيد ولادتها، على مركب يقل مهاجرين، كان يستقله 44 شخصاً، وفق ما أعلنته أجهزة الإغاثة في جزر الكناري.ونقلت الطفلة التي ولدت، الجمعة، مع والدتها إلى مستشفى في الكناري لإخضاعهما لفحوص، وفق ما أعلنته أجهزة الإغاثة على «تويتر»، موضحة أن المركب تم قطره إلى ميناء أرجينيحين. وذكرت جمعية الصليب الأحمر عبر صفحتها  على تويتر, أن الطفلة بصحة جيدة. وكان على متن المركب 11 امرأة وأربعة قصّر و28 رجلاً، جميعهم من منطقة إفريقيا جنوب الصحراء. ويأتي ذلك بعد يومين على وصول مركب تم قطره إلى جزيرة تينيريفي عثر على متنه على جثث 24 مهاجراً بينهم قاصران.

وتضاعفت محاولات عبور المهاجرين من إفريقيا إلى جزر الكناري في رحلات محفوفة بالمخاطر بسبب التيارات القوية، وتشديد رقابة الاتحاد الأوروبي على البحر المتوسط.

وشهد العام الماضي وصول 23 ألفاً و23 مهاجراً إلى الأرخبيل الإسباني، أي أكثر بثمانية أضعاف مقارنة بالعام السابق، وفق وزارة الداخلية الإسبانية.