اتصالات تحت الطاولة بين واشنطن وبيونغ يانغ

كشف السفير الكوري الجنوبي في واشنطن جو يون-جيه، عن وجود اتصالات بين إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، تمهد لعقد قمة ثانية بين زعيمي البلدين.

 

ولفت إلى أن النتائج التي تحققها سيئول فيما يتعلق بالمفاوضات بين بيونغ يانغ وواشنطن بشأن نزع السلاح النووي والعلاقات بين الكوريتين، “ستحدد بشكل كبير ما إذا كان عام 2018 سيبقى عاما تحققت فيه تغييرات كبيرة لمستقبل شبه الجزيرة الكورية أم لا”.

يذكر، أن أول لقاء قمة بين الرئيس الأمريكي والزعيم الكوري الشمالي عقد يوم 12 يونيو في سنغافورة. وصدر عن اللقاء إعلان مشترك، أكد فيه الزعيم الكوري استعداد بلاده للتخلي عن الأسلحة النووية مقابل ضمانات أمنية.

Please follow and like us:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *