2 مليون و174 ألف تلميذ يجددون، اليوم الثلاثاء، العهد مع مقاعد الدراسة للسنة الدراسية 2019 – 2020

جدد صباح اليوم الثلاثاء، 17 سبتمبر الجاري، 2 مليون و174 ألف تلميذ، العهد مع مقاعد الدراسة ب 6104 مؤسسة تربوية، في أول يوم من السنة الدراسية 2019-2020.
وقد باشر امس الاثنين حوالي 155400 مرب موزعين بين 76600 في الاعدادي والثانوي و78800 في المرحلة الابتدائية، عملهم بمؤسساتهم الأصلية.
ويبلغ عدد التلاميذ بالمرحلة الثانوية خلال السنة الدراسية الجديدة، 933 ألف تلميذ اي بزيادة ب6 بالمائة مقارنة بالسنة الدراسية الماضية، في حين يقدر عدد تلاميذ المرحلة الابتدائية بمليون و177 ألف تلميذ وتلاميذ التحضيري ب 63 ألف تلميذ سيتم لأول مرة إعتماد برنامج بيداغوجي موحد لفائدتهم.
وتتميز هذه السنة الدراسية بالشروع في تدريس اللغات الأجنبية الفرنسية والانقليزية على التوالي ابتداء من السنتين الثانية والرابعة ابتدائي، عبر محامل الكترونية وكذلك بالترفيع في ضارب مادة الإعلامية إلى 1,5 بالنسبة لتلاميذ الثانية الثانية ثانوي اختصاص علوم وآداب واقتصاد وخدمات.
وقررت وزارة التربية في مستهل هذه السنة الدراسية تعيين 2574 متحصلا على الاجازة التطبيقية في علوم التربية والتعليم، وانتداب 2356 من طلبة الماجستير المهني في علوم التربية و2645 معلم في اطار انتداب الدفعة الثالثة من النواب.
ومع مختلف هذه الانتدابات تظل الموارد البشرية في وازرة التربية تشكو نقصا بنحو 11 الف مدرس في المرحلة الابتدائية، مما سيدفع بالوزارة للتعاقد مع معلمين نواب على أساس قاعدة البيانات التي يجري تحيينها حاليا بالإضافة إلى نقص بنحو 1000 عامل حراسة وتنظيف خاصة بالمدارس الابتدائية، حسب ما أفاد به وزير التربية جاتم بن سالم خلال ندوة صحفية عقدها حول يوم 11 سبتمبر الجاري وخصصت لتقديم مستجدات العودة المدرسية.
وفي إطار الاستعداد للعودة المدرسية تم إحداث 5 مدارس إبتدائية و4 مدارس إعدادية و3 معاهد ثانوية و 4 مبيتات ومركب رياضي موزعة على مختلف مناطق البلاد. كما قامت الوزارة بصيانة وتعهد 395 مؤسسة تربوية بين ابتدائي وثانوي وإعدادي ومبيتات بالإضافة إلى صيانة المركبات الصحية والفضاءات التحضيرية والفضاءات الرياضية.
وقد تم تجهيز 330 مبيت بكاميرات مراقبة إلى حين تعميمها على بقية المبيتات فضلا عن مضاعفة الاعتمادات المخصصة للأكلة المدرسية والنقل المدرسي لتبلغ على التوالي 46 مليون دينار و2 مليون دينار.
وتختتم السنة الدراسية بالامتحانات الوطنية حيث ستجرى الدورة الرئيسية لامتحان البكالوريا لسنة 2020، أيام 10 و11 و15 و16 و17 جوان القادم وتنتظم امتحانات شهادة ختم التعليم الاساسي العام والتقني أيام 22 و23 و24 جوان 2020. وتجرى امتحانات مناظرة الدخول إلى المدارس الاعدادية النموذجية أيام 25 و26 و27 جوان 2020، لتختم هذه الامتحانات بدورة المراقبة لامتحان البكالوريا أيام 30 جوان و1 و2 جويلية 2020.

رئاسية 2019: تقدم احتساب محاضر الفرز بنسبة 89 بالمائة في الساعة الثانية صباحا وتصدر قيس سعيد الترتيب ب18.8 بالمائة

لازال المترشح المستقل للانتخابات الرئاسية السابقة لاوانها ، قيس سعيد يتصدر الترتيب، وفق النتائج التي قدمتها هيئة الانتخابات على الساعة الثانية صباحا ، حيث تحصل على 562370 صوتا اي بنسبة 18.8 بالمائة ،وذلك بعد استكمال تقدم احتساب محاضر الفرز بنسبة 89 بالمائة.
ويلي قيس سعيد في الترتيب المرشح عن حزب قلب تونس، نبيل القروي ب468622 صوتا ، اي بنسبة 15.7 بالمائة ،ليأتي عبد الفتاح مورو(النهضة) في المرتبة الثالثة ب12.8 بالمائة ، ثم عبد الكريم الزبيدي بنسبة10.5 بالمائة فيوسف الشاهد 7.3 بالمائة واحمد الصافي سعيد بنسبة 7.1 بالمائة
وياتي محمد لطفي المرايحي عن الاتحاد الشعبي الجمهوري في المرتبة السابعة (6.7 بالمائة) يليه سيف الدين مخلوف عن ائتلاف الكرامة بنسبة 4.3 بالمائة ثم عبير موسي ب4.0 بالمائة فمحمد عبو ب3.0 بالمائة
ويأتي ترتيب بقية المترشحين للرئاسية تباعا ،محمد المنصف المرزوقي ،ممهدي جمعة، منجي الرحوي،محمد الهاشمي الحامدي،حمة الهمامي،الياس الفخفاخ، سعيد علي مروان العايدي ،عمر منصور،محسن مرزوق، حمادي الجبالي،ناجي جلول،عبيد بريكي،سلمى اللومي،محمد الصغير نوري،سليم الرياحي والمرتبة الاخيرة حاتم بولبيار بنسبة 0.1 باالمائة.

أول ظهور للشاهد بعد الهزيمة .. وأول نشاط له بعد عودته للقصبة

أشرف رئيس الحكومة يوسف الشاهد صباح اليوم بالمدرسة الابتدائية الجديدة الحديثة على انطلاق السنة الدراسية 2019 – 2020 .

ويعتبر هذا اول نشاط رسمي للشاهد بعد الانتخابات الرئاسية السابقة لاوانها التي أجريت يوم الاحد 15 سبتمبر وبعد عودته لخطته على راس الحكومة بعد ان كان قد أحال مهامه للوزير كمال مرجان ليتولى رئاسة الحكومة بالنيابة خلال فترة الحملة الانتخابية  .

متحف الأوهام يبهر زواره

يبهر “متحف الأوهام” في العاصمة الماليزية كوالالمبور زواره عبر الخدع البصرية التي تبعث على الدهشة. ويقع المتحف الذي افتتح العام الماضي، في ساحة بوكيت بينتانغ، ويقصده الكبار والصغار.

ويتيح المتحف من خلال أقسامه المختلفة للزوار الأطفال تنمية ذكائهم في أجواء تفاعلية. ويتألف الموقع من طابقين، ويضم غرفا مصممة لالتقاط صور خادعة، مثيرة للاهتمام بشكل كبير.

ومن بين الأماكن الأكثر إثارة “نفق الدوامة” الذي لا يخرج منه الزائر إلا وقد أصيب بالدوار.

وقال مسؤول المتحف أمير شازرين إن الفكرة انطلقت من كرواتيا وأخذت تنتشر في أرجاء العالم. وأوضح أن متحفهم يعد الأول من نوعه في جنوب شرق آسيا، وأنه توجد في العالم فقط 7 متاحف للأوهام. وبوسع الزائر الاستمتاع بالخدع البصرية، فضلا عن تعلم الكثير من الأشياء عن التصور والعلوم.

التصويت العقابي يغيّر خارطة السياسة في تونس

حملت نتائج الانتخابات الرئاسية التونسية تأكيدا جديدا على صعود الشعبوية عالميا في وقت تتراجع فيه النخب السياسية التقليدية بسبب تواضع أدائها في الملفات الرئيسية، وخاصة الملفين الاقتصادي والاجتماعي، وهو ما بدا لافتا في النتائج الأولية حيث كان واضحا أن التصويت العقابي قد طال مختلف وجوه الحكم في تونس بما في ذلك حركة النهضة الإسلامية التي لم تتوقف عن التفاخر بوزنها الشعبي والتخطيط للسيطرة على مختلف مؤسسات الحكم.

ويسود تخوف واسع من أن تقود هذه النتائج غير المتوقعة، والتي وضعت مرشحا مجهولا في صدارة النتائج، وهو قيس سعيد، إلى زلزال كبير في الانتخابات التشريعية المقررة في السادس من أكتوبر القادم.

ووضعت النتائج في مرتبة ثانية شخصية تعيش وضعا معقدا، والمقصود نبيل القروي الموقوف حاليا، ولا يعرف متى يتم إطلاق سراحه وهل سيشارك في الحملة الانتخابية للدور الثاني أم لا، وكيف ستتعامل المؤسسة القضائية مع الوضع لو أن الرجل فاز في الدور الثاني وأصبح رئيسا للبلاد.

ووفق مؤشرات أولية ونتائج جزئية، حل القروي بالمركز الثاني ضمن السباق، بحصوله على 15.4 بالمئة من أصوات الناخبين، بعد المرشح المستقل قيس سعيّد بـ18.8 بالمئة، وفق أرقام رسمية بعد فرز 48 بالمئة من الأصوات.

وتبدو الأمور صعبة بالنسبة إلى الأحزاب التقليدية، التي تعرف بأحزاب المنظومة القديمة، فيمكن أن تنعكس النتائج المخيبة في الرئاسيات على نتائجها في التشريعيات، خاصة أن بينها خلافات عميقة بسبب العداء بين رؤسائها وأمنائها العامين. كما أن الوقت لا يسمح بإعادة التجميع وبناء قوائم مشتركة.

وسيكون نبيل القروي رئيس حزب “قلب تونس” أكبر مستفيد في التشريعية في ضوء وجود جمهور انتخابي ثابت يتمركز بصفة خاصة في الشمال الغربي وبنزرت وبعض الأحياء الشعبية الكبرى في محيط العاصمة تونس.

لكن لا يعرف إلى من ستذهب الأصوات التي حصل عليها قيس سعيد الذي لا يمتلك حزبا ولا يعرف الجهة التي تقف وراءه، وهل يمكن أن يتحالف مع حركة النهضة التي بدأت تغازله وسط تسريبات عن أنها لعبت دورا ما في صعوده.

ويعتقد مراقبون محليون أن الأحزاب التقليدية في تونس ستعرف في السنوات القادمة تراجعات كبيرة، خاصة في ضوء عجزها عن احتواء الشباب ومطالبه، وعدم مجاراة نسق استفادة هؤلاء من مزايا التقنيات الحديثة وخاصة نفوذ وسائل التواصل الاجتماعي التي كان لها الفضل الأكبر في تغيير الخارطة على مستوى الانتخابات الرئاسية.

وعزا فريدريك بوبين، الكاتب بصحيفة لوموند الفرنسية تجزّؤ المشهد الانتخابي، الذي يظهره تقدم القروي وسعيّد، إلى تآكل الانشقاقات التي هيمنت على الانتخابات التشريعية والرئاسية سنة 2014، وخاصة حول الإسلام السياسي بعد مشاركة حزب النهضة الإسلامي في الائتلافات الحكومية منذ سنة 2011.

ويتسق هذا الأمر مع مد الشعبوية العالمي حيث تتزايد فرص “المارقين السياسيين” ليكونوا في قلب السياسة حتى وإن لم يقدموا أي إجابات منطقية لمشاكل البلاد”، من ذلك أن قيس سعيد أطلق وعودا عامة وجذب إليه الشباب ليس فقط بالوعود، ولكن أيضا لكونه قد ظهر في صورة السياسي الزاهد والمتعفف عن المال العام، في وقت يزدحم فيه المشهد بأخبار الفساد والفاسدين والصفقات المشبوهة.

وبينما أنفق مرشحون مئات الآلاف من الدولارات على حملاتهم، لم يكن لسعيد مدير حملة ولا تمويل بل فقط له مقر متواضع في مبنى قديم وسط العاصمة وكان يعول على تبرعات متواضعة من متطوعين يدعمونه.

ويقول أحد الذين اختاروا التصويت لقيس سعيد “فخور أني صوتّ لسعيد الذي سيكون رئيسا عادلا وسينقذ ما أفسدته النخبة الفاسدة.. انتخبته لأني على ثقة أنه سيحارب الفساد وسيقيم دولة عادلة”.

وينتمي سعيد، الذي يتحدث الفصحى دائما كما لو كان في محاضرة بالجامعة، للطبقة المتوسطة على عكس أغلب الطبقة السياسية. ويقود سيارته القديمة ويقول إنه يفضل البقاء في منزله إذا تم انتخابه بدلا من الانتقال إلى القصر الرئاسي الفاخر في قرطاج.

ويدعم سعيد، صاحب النهج الاجتماعي المحافظ، تطبيق عقوبة الإعدام ويرفض المساواة في الميراث بين الرجال والنساء ويركز على اللامركزية في الحكم في بلد لدى ساسة العاصمة فيه قوة مهيمنة على نحو تقليدي، وهو توجه يثير مخاوف كثيرة في الساحة السياسية خاصة في ظل ما يروج من حديث عن وقوف حزب إسلامي متشدد وراءه.

ووصف سعيد نتائج استطلاعات خروج الناخبين من مراكز الاقتراع التي أظهرت حصوله على معظم الأصوات، بأنها مثل “ثورة ثانية” قائلا “ما حصل يحملني مسؤولية كبرى لتحويل الإحباط إلى أمل”.

يوسف الشاهد: تلقينا رسالة الناخبين وهو درس يجب أن نفهمه جيدا
يوسف الشاهد: تلقينا رسالة الناخبين وهو درس يجب أن نفهمه جيدا

وظل القروي، الذي يوصف بأنه برلسكوني تونس، يستخدم لسنوات قناة تلفزيون نسمة التي يملكها والمؤسسة الخيرية التي أسسها بعد وفاة ابنه لتقديم نفسه بطلا للفقراء ومعوضا لغياب الحكومة وتقصيرها، وفشل خصومه في الحد من حصوله على نتائج لافتة رغم وصفه بأنه شعبوي يسعى للمتاجرة بآلام المهمشين والفقراء للوصول إلى كرسي الحكم.

وينفي القروي اتهامات التهرب الضريبي وغسل الأموال الموجهة له ويقول إنه يتعرض لحملة ممنهجة وسياسية بهدف إقصائه من السباق الرئاسي.

ويقول أنصار للقروي إنهم قد ملوا وعود كل السياسيين التقليديين الذين كانوا كاذبين، وأملوا بأن يفي القروي بوعوده وأن يستمر في دعمه للفقراء، مشددين على أنهم جربوا الآخرين سابقا فلماذا لا يجربون القروي.

وجاء في رسالة من القروي إلى ناخبيه تلتها زوجته بعد إعلان النتائج غير الرسمية مساء الأحد “الشعب التونسي عاقب من حاول سرقة أصوات الناخبين عبر وضعي في السجن دون محاكمة وحرماني من التواصل مع التونسيين”.

وأضاف في رسالته “الشعب التونسي قال لا للظلم.. لا للتهميش.. لا للفقر.. نعم للأمل”.

وتركت الأحزاب التقليدية الملفات الحارقة وراءها وركزت جهودها على إدارة الصراعات الحزبية والشخصية، ولم تكن تلتفت للشباب والمناطق المنسية والأحياء الشعبية المليئة بالفقر والفوضى إلا وقت الانتخابات، وهو ما أفرز تصويتا عقابيا وبحدة كبيرة ضدها.

وفيما تستمر حركة النهضة بالمكابرة وعدم القبول بالنتائج الأولية، فقد اعترف رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد بالهزيمة، معتبرا أن “ما حصل هو نتيجة تشتت الصف الديمقراطي.. تلقينا الرسالة التي أرسلها الناخبون وهو درس يجب أن نفهمه جيدا”.

كاس العالم للاندية (قطر 2019) : الترجي الرياضي يوضح بخصوص منافسه في مونديال الاندية

نشر الترجي الرياضي التونسي توضيحا بعد ظهر اليوم الاثنين بخصوص منافسه في كاس العالم للأندية لكرة القدم (قطر 2019) وذلك على اثر إجراء عملية القرعة الخاصة بالبطولة.
وافاد بطل إفريقيا على موقعه الرسمي على الانترنت  » الترجي لن يواجه السد القطري . لا تزال رابطة الأبطال الآسياوية متواصلة في دورها الربع النهائي وسيدور النهائي إياب يوم 24 نوفمبر 2019 وسنتعرف وقتها على اسم منافسنا في كأس العالم للأندية « .
واضاف الترجي  » الفرق التي لا تزال متأهلة إلى الدور ربع النهائي هي الهلال والنصر والإتحاد من السعودية وكاشيما وأوراوا من اليابان وغوانزهو وشانغاي من الصين وكذلك السد القطري ولو أنه سيمثل البلد المستضيف في هذه المسابقة ولن نواجهه  » .
وشدد نادي الترجي على ان  » السد القطري هو فريق البلد المنظم لكأس العالم للأندية وسيواجه بطل أوقيانوسيا في المباراة التمهيدية. وفي حال انتصاره يتقابل مع « مونتيري » في ربع النهائي ولن يدخل غمار كأس العالم للأندية كبطل آسيا حتى في صورة تتويجه باللقب حيث سيعوضه الوصيف في هذه الحالة . لذلك فإن الترجي لن يواجه السد القطري في مونديال 2019  » .
وكانت عملية سحب القرعة الخاصة بمونديال الاندية التي دارت صباح اليوم الاثنين بالعاصمة السويسرية زوريخ اسفرت عن مواجهة الترجي يوم 14 ديسمبر المقبل للفائز بمسابقة رابطة ابطال اسيا .
وسيتم التعرف على المتوج برابطة ابطال اسيا يوم 24 نوفمبر القادم .
وفي صورة فوز الترجي الرياضي فسيواجه في الدور نصف النهائي لمونديال الاندية المقرر بالعاصمة القطرية الدوحة من 11 الى 21 ديسمبر القادم الفائز بمسابقة كوبا ليبارتادوريس (كاس امريكا الجنوبية ).
وللتذكير فقد توج الترجي الرياضي التونسي امس الاحد رسميا بلقب كاس رابطة الابطال الافريقية لكرة القدم لسنة 2019 وذلك على ضوء قرار لجنة الإستئناف التابعة للاتحاد الافريقي برفض طعن الوداد الرياضي المغربي واعتباره منسحبا في لقاء اياب الدور النهائي.
وياتي قرار لجنة الاستئناف ليؤكد قرار لجنة الإنضباط صلب الإتحاد الإفريقي لكرة القدم (كاف) التي اكدت في بداية شهر اوت الماضي انسحاب فريق الوداد وخسارته بالغياب.
ويشار الى ان الوداد كان رفض استكمال لقاء الإياب أمام الترجي في نهائي رابطة أبطال أفريقيا يوم 31 ماي بملعب رادس بعد إلغاء هدف له ومطالبة لاعبيه الحكم الغامبي باكاري غاساما باللجوء الى تقنية الفيديو التي ثبت انها لا تعمل. وكانت النتيجة لفائدة الترجي الرياضي 1-0.
وكانت مباراة الذهاب في المغرب انتهت بنتيجة التعادل 1/1.

النادي الصفاقسي ينهي علاقته التعاقدية مع المدرب نيبوشا بالتراضي

اعلن النادي الصفاقسي يوم الاثنين على صفحته الرسمية على شبكة التواصل الاجتماعي « فايسبوك » عن فسخ العلاقة التعاقدية بالتراضي مع الاطار الفني لفريق اكابر كرة القدم بقيادة الصربي نيبوشا يوفوفيتش.
واضاف المصدر ذاته ان « الهيئة المديرة ستقوم بالاعلام في ما يخص الاطار الفني الذي سيشرف على بقية التحضيرات في الابان ».
وكان النادي الصفاقسي تعاقد مع نيبوشا خلال الميركاتو الصيفي الحالي وساهم المدرب الصربي في تتويج فريق عاصمة الجنوب بلقب كاس تونس لكرة القدم اثر الفوز في الدور النهائي على النجم الساحلي بركلات الترجيح يوم 17 اوت الماضي على ملعب رادس غير ان النتائج في المباريات الموالية لم ترتق الى مستوى التطلعات بعد الخسارة في الجولة الافتتاحية لسباق بطولة الرابطة المحترفة خارج القواعد امام الاتحاد المنستيري 1-2 قبل الانتصار الصعب في الجولة الثانية على ملعب الطيب المهيري على نجم المتلوي بهدف دون رد.
وجاءت العثرة يوم الاحد امام نادي بارادو على ملعب 5 جويلية بالجزائر العاصمة 1-3 في اطار ذهاب الدور التمهيدي الثاني لكاس الاتحاد الافريقي لكرة القدم بمثابة القطرة التي افاضت الكاس وتعلن رسميا عن حصول القطيعة بين النادي الصفاقسي والمدرب نيبوشا.

الهايكا :خروقات بعض وسائل الاعلام جسيمة ومسّت من سلامة الحملة الانتخابية

أعلنت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري اليوم الاثنين 16 سبتمبر 2019، أنه” تأكد لها انخراط العديد من وسائل الإعلام السمعية والبصرية الخاصة في الأجندات الانتخابية لبعض المترشحين خلال فترة الانتخابات الرئاسية المبكرة” لافتة إلى أن ذلك “أدى الى ارتكاب خروقات وصفتها بالممنهجة والجسيمة مسّت في بعض الأحيان من سلامة الحملة الانتخابية.

وحذرت الهايكا في بيان صادر عنها اليوم من “مغبّة تواصل مثل هذه الممارسات التي من شأنها أن تنعكس سلبا على مصداقية وشفافية الانتخابات رئاسية كانت أو تشريعية”.

ونبهت من “استغلال بعض المعلّقين الفضاءات الإعلامية الحوارية للترويج والدعاية لمترشحين والدعاية المضادة ضد منافسيهم” معتبرة ذلك ” تخلّيا عن شرف المهنة وأخلاقياتها الأساسية من تفسير ونقاش وتدقيق في برامج كل المترشحين على السواء”.

وأكدت أنها “ماضية في تطبيق الإجراءات واتخاذ التدابير المخولة لها قانونا ضمانا لتغطية نزيهة ومتوازنة وحفاظا على حرية إرادة الناخبين واستقلالية وسائل الإعلام”، منددة بظاهرة تواتر الاعتداءات بالعنف على الصحفيين ومنعهم من تغطية نزيهة للحملات الانتخابية وأداء واجبهم تجاه الناخبين، داعية مؤسسات الدولة المعنية إلى تأمين سلامتهم ومحاسبة المتورطين.

وشددت الهيئة على ضرورة احترام خيارات الشعب والالتزام بنتائج صناديق الاقتراع.

وأكدت أن “تكاثف المؤشّرات السلبية المتعلّقة بتفاقم تدخّلات مراكز الضغط المالي والحزبي في توجيه بعض القنوات وتوظيفها يستلزم تظافر جهود مختلف أطياف المجتمع التونسي المؤمن بضرورة تكريس مبادئ الدولة المدنية الديمقراطية لصدّ محاولات التراجع عن مكتسبات الثورة.”

واشارت إلى أن “بعض أصحاب هذه القنوات معنيون مباشرة بنتائج الانتخابات خاصة وقد تعلقت بهم قضايا جزائية لازالت جارية، وقد أثر ذلك في استقلالية الخط التحريري لهذه المؤسسات وجعل بعض الصحفيين العاملين بها رهن المصالح الضيقة لأصحابها”.

واعتبرت  “تخلي هذه القنوات عن التزاماتها الأخلاقية والمهنية والتعاقدية سعي الى تجريد العملية الانتخابية من أهدافها الأساسية خاصة حق المواطنين في الاختيار والمحاسبة وفق إرادة حرة بعيدا عن التضليل”.

يشارك فيها الترجي الرياضي : هذه مواعيد مباريات كأس العالم للأندية

أجرى الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا رسمياً ظهر اليوم الإثنين قرعة كأس العالم للأندية 2019 والتي سوف تنطلق في الحادي عشر من شهر ديسمبر القادم.

وأسفرت القرعة عن الكثير من المباريات النارية والمنتظرة في البطولة التي تلعب سنوياً على مستوى الأندية بين أبطال القارات الكبرى.

وأعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم جدول جميع مباريات المسابقة التي سوف تنطلق في الحادي عشر من شهر نوفمبر القادم إلى يوم الحادي والعشرين من نفس الشهر أواخر هذا العام.

إليكم جدوب كأس العالم للأندية..

المباراة الأولى – 11 ديسمبر .. السد ضد جينجيني

المباراة الثانية – 14 ديسبمر .. الفائز من المباراة الأولى ضد مونتيري المكسيكي

المباراة الثالثة – 14 ديسمبر .. بطل آسيا ضد الترجي التونسي

نصف النهائي الأول – 17 ديسمبر .. بطل أمريكا الجنوبية ضد الفائزة من المباراة الثالثة

نصف النهائي الثاني – 18 ديسمبر .. ليفربول الإنجليزي ضد الفائز من المباراة الثانية

المباراة النهائية – 21 ديسمبر